المجمع الطبي المركز الثقافي مسرح عيون المركز الإعلامي السياحه البديلة مركز الموسيقى بيت الفن روضة المسيرة
الصفحة الرئيسية - Jawlan.org من نحن إجعلنا صفحتك الرئيسية أرسل لنا أضف الموقع للمفضلة English
عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          
من الذاكرة الجولانية
 14/09/2001
تدشين نصب تذكاري للمجاهد اسعد كنج ابو صالح في مجدل شمس
 14/09/2008
مبادرة لتأسيس لجنة متابعة قضية الزيارات العائلية إلى الوطن وعقد اجتماع بهذا الخصوص في مركز الشام بحضور شعبي
 15/09/2014
انسحاب القوات الدولية من موقعها قبالة مجدل شمس
 15/09/1976
اول لقاء بين العائلات السورية على خط وقف اطلاق النار
 15/09/1976
اول لقاء بين سكان الجولان المحتل واقاربهم في الجزء المحرر من الجولان
 15/09/1983
ذكرى وفاة الشيخ كمال كنج ابو صالح
 16/09/2010
اسرائيل تسمح لـ 665 رجل دين بينهم 226 امرأة و20 شاب بزيارة اقاربهم واذويهم في الوطن الام سوريا ضمن الزيارة الدينية السنوية لمقام النبي هابيل ( ع)
أرسل مادة للنشر
Google
 
 
 
 
موقع الجولان >> منبر الزوار
منبر الزوار
ضفاف محتضرة
مهند يحيى حسن التكريتي
حين يستأنس الضوء ... محتضرا ً
في كوة المساء
أغادر ..
لأحثو على رمق التراب
شيئا ً من صورتي
وأسكنها
حيث تعرى الفصول
أتركها فوق تل من الريح
ترفع شاهدة الأرتحال
وسط التحام عيون إغترابي
أصلب صهوة الوقت
على فنجان عمري
لأبدأ عندها مسيرة الـ .....
فيتعامد البوح فوق مدى التلاشي
وتنتفض من جرحي ّ المسكون .. بعبق الجمر
.. طقوس الهجير
كتبت فوق رصيف المشاغل
إنتهى !
وألقيت في قاع قلب الزوال
بشيء ٍ من الصمت
لأهزم في القعر كأس الخواء
وأطلق في السهل وعل البكاء
وطيف الأماني
وحشد الرجاء
وما بين حبي .. وهجر الحبيبة
نهر يغادر شمس الظهيرة
ليحتسي شطآنه القانيات
لظى .. الأنزواء
يمزق بين دماء النوارس
أزمنة أخرى
تلتمع عند مساطب الحلم
لغات أخرى .. تتشظى
تبعثرني
تصادر وجه الماء
تهدد أشلائي
تنتشر بين حنايا نزفي المعقوف .. فتسكب
عند حافة الـ …
أنقب عن فانوسك المرمري .. بين الضفاف
وألعق .. في الرمل همس السنين
وأقلب صحائف جنون التوحد
وصمت الأنين
تمازحني قبلات خيام الأمس
تدحرجني فوق منعطفات ساعاتك
ترفثني .. نحو ذكرى الماء
نحو سهولك ..
لألمس في دجى فوضاي
وهجا ً على رفث السنين
أتبعثر بين كثبانك
نحو سهولك
تتسلقني .. لتطرحني إلى قرارك
فيلثمني الشك إلى (( لا إستقرارك ))
تتراجع أصداف شموسي
فتفلح لياليك بإجبارها
على الإنطفاء
أتعلمين .. قلتها اليوم
أن شروق مفاصلي.. قريب
مثل إكتحال ألسنة الرماد
قلتها
فهل سنجلس لننسج اليوم
ونستظل ..
بأسآي
أوغل في التمزق .. وتوغل في التباكي
فلم يكن القمر عندها يقتنص الغمام
ولم تكن قوافلي المقفرة
تنخر الـ ...
لنترك القطار إذن
ونغادر ..
أسى الأحتضار

المرسل : مهند يحيى حسن التكريتي بتاريخ : 10/09/2009 06:29:18
** إضافة مشاركة جديدة **
لتصفح جميع المشاركات إضغط هنا
أخر عشرة مشاركات
12.05.2012 -  المرسل  طارق لحميد
04.01.2012 -  المرسل  الكريدن
30.12.2011 -  المرسل  فواز حسين/حرفيش
12.12.2011 -  المرسل  سمر يزبك
21.11.2011 -  المرسل  ساطع نور الدين
16.11.2011 -  المرسل  هل تعلم ايها السوري؟
06.11.2011 -  المرسل  سعيد الادهم ..غزة
05.11.2011 -  المرسل  حميدة صدقة
22.10.2011 -  المرسل  يارا
23.08.2011 -  المرسل  درزي سلفي