بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الحركة الاسيرة >> سيطان الولي >>
جولان للتنمية تُحيي ذكرى الأربعين للشهيد سيطان الولي
  12/06/2011

جولان للتنمية تُحيي ذكرى الأربعين للشهيد سيطان الولي

موقع الجولان

بحضور العشرات من  أصدقاء ورفاق وذوي الشهيد سيطان الولي، أحييت جمعية جولان لتنمية القرى العربية  في قاعة الجلاء،حفل تأبيني للشهيد في  الذكرى الأربعين لاستشهاده، وبدأ الحفل بالوقوف دقيقة صمت على روح الشهيد، وأرواح شهداء الوطن والحرية، تضمن الحفل عدة كلمات شملت كلمة جمعية جولان للتنمية القاها السيد مجد الصفدي، وكلمة تأبينية للسيد سميح ايوب، ثم القى كلمة ذوي الشهيد القاها  عبر الانترنت الدكتور جمال الولي شقيق الشهيد من السعودية، وقدم شقيق الشهيد السيد فارس الولي  كلمة شكر للمشاركين ، وهدايا رمزية  كشكر وعرفان لكل من البروفيسور جمال زيدان الذي تابع علاج الشهيد،( الذي لم يستطع الحضور واستلم الهدية نيابة السيد هايل ابو جبل) والدكتور وجدي الصفدي، والدكتور المحامي مجد كمال ابو صالح، وللفنانة الفلسطينية ريم بنا،( التي لم تستطع الحضور، واستلمت الهدية نيابة عنها الفنانة امال قيس) واخيراً هدية لجمعية جولان للتنمية والطاقم الطبي العامل فيها. وشارك في حفل التأبين المناضل نزيه مخول والسيدة حنان الرمحي، وأعضاء وعضوات في  منتدى جنسانية الفرد والجماعة في مدينة حيفا .. وتولى عرافة الحفل السيد سلمان فخرالدين ...

 

 

وعلى شرف الذكرى الاربعين لاستشهاد المناضل سيطان الولي، عُرض الفيلم التسجيلي الوثائقي " صفقة مع السرطان" الذي أُنتج  بالتعاون مع جمعية جولان لتنمية القرى العربية، وأخرجه الفنان الجولاني اديب الصفدي ويروي الفيلم قصة الشهيد  على لسان صاحبها الذي يقدم صورة الأسير السوري الواعي لحالة الصراع العربي الصهيوني والمصر على هويته العربية السورية والذي لم ينحن يوماً في السجن للعدو في كفاح أشد من كفاحه الآن مع مرض السرطان.


وتتنقل كاميرا المخرج في قرى الجولان مع الأسير المرتبط بالأرض والذي يبحث عن تفاصيل ذاكرته فيها تلك الذاكرة التي لا تموت والتي تجسد فهمه لمعنى الاحتلال الذي يحاول طمس معالم المكان وردم الذاكرة.
وينقل الفيلم رأي الجيل الشاب في الجولان بطبيعة الصراع مع العدو الإسرائيلي مركزاً على ولادة جيل جديد يحاول أن يفتح معركة كبرى هي ليست معركة السلاح المادي فحسب بل هي معركة ثقافية حضارية تعطي الصراع بعده الكامل وتزيد من تشبث أبناء الجولان المحتل بهويتهم العربية السورية.
 

 

مخرج الفيلم: اديب الصفدي

 

 للمزيد :

نشرة خاصة بمناسبة الذكرى الاربعين لاستشهاد سيطان نمر الولي

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات