بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الحركة الاسيرة >> سيطان الولي >>
  من اجل حريتك يا سيطان
  07/06/2008

من اجل حريتك يا سيطان

موقع الجولان/ ايمن ابو جبل

خيمة الاعتصام في الجولان المحتل مازالت  تشهد حضورا مسائيا مكثفا، للتضامن مع قضية الأسرى السوريين  في سجون الاحتلال، ليلة أمس تجمع العشرات من أبناء الجولان لإضاءة الشموع داخل الخيمة من اجل حرية الأسير سيطان الولي، التي ما زالت رهينة المرض والمعتقل وقرار الإفراج عنه،  خيمة الاعتصام التي  عصفت بها الرياح العاتية مساء يوم امس  شهدت إقبال عددا من نشطاء  تجمع الجولان السوري الذين  عملوا منذ ساعات الصباح على إعادة ترميم وتثبيت الخيمة بالأوتاد الحديدية، بعد ان اقتلعت الرياح سياجها وجدرانها ورمتها أرضا، وحدها صورة الشهيد هايل ابو زيد وصور الأسرى بقيت تصارع الريح حتى الصباح، ليس بعيدا عن الخيمة وقفت طفلة صغيرة في الجانب الأخر من الشارع وسالت بتعجب واستغراب؟ لماذا يرحلون؟ لم يخرج السجناء بعد؟

 في خضم عملية أعادة البناء ورفع الجدران وصل خيمة الاعتصام وفدا من الحركة الإسلامية التي يتزعمها الشيخ رائد صلاح، للمشاركة في التضامن مع الأسرى، وبينهم  عددا من الأسرى المحررين من ابناء الجذر الفلسطيني عام 1948، الذين توجهوا برفقة رجال دين وذوي الاسرى ووالدة الأسير سيطان الولي واشقائه الى خط وقف اطلاق النار لاستقبال  وفدا من داخل الوطن الغالي، من سويداء العرب، للمشاركة في رفع صوت الجولان كله للقاصي والداني ولكل أصحاب القرار والشرفاء والأحرار في العالم ووطننا وحركات المقاومة العربية خاصة، بجعل قضية الأسرى ضمن الأولويات الوطنية والعمل على انتزاع حريتهم لانهم رُسل وسفراء لشعبنا  يواجهون  معركة  الموت من اجل حياته..

خيمة الاعتصام  للتضامن مع الأسرى السوريين  انتصبت من جديد بعد ليلة  من الرياح العاتية، وتستمر في ترجمة برامجها، مساء هذا اليوم يحمل مركز فاتح المدرس للثقافة والفنون  في الجولان المحتل ، قضية  الأسرى والمعتقلين أمانة في ذاكرة ووجدان أطفالنا لكتابة تراجيديا  جولانية جديدة، تحت اعواد المشانق...

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات