بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> الاستيطان >> اخبار المستوطنات >>
 افتتاح السنة الدراسية في ا المستوطنات الإسرائيلية  في الجولان  المحتل
  31/08/2015

 

 افتتاح السنة الدراسية في  المستوطنات الإسرائيلية في الجولان  المحتل


موقع الجولان للتنمية / أيمن ابو جبل


يترافق النمو السكاني الملحوظ في المستوطنات الإسرائيلية ،والذي بلغ حوالي 4% سنوياً خلال الثلاث سنوات الأخيرة، مع نهوض كبير في  قطاع  التربية  والتعليم الإسرائيلية في الجولان السوري المحتل . حيث  تشير الإحصائيات الإسرائيلية الى زيادة  بين طلاب المرحلة الابتدائية حوالي 133 طالب مع بدايات السنة الجديدة 2015-2016 ، والتي تضم 2474 طالب  في مدارس المستوطنات الإسرائيلية
،فيما ينضم الى  الصف الاول 376 طالب من صفوف البساتين  و-1107 طفل جديد  إلى رياض الأطفال و-796 طالب  إلى المرحلة الثانوية. ويبلغ عدد المؤسسات التعليمية في مستوطنات الجولان - 49 روضة أطفال-8 مدارس ابتدائية- 5 مدارس ثانوية- كلية  اكاديمية واحدة " اوهالوا" إضافة الى  28 غرفة سكنية لاحتياجات الطلبة.
واستعدادا للعام الدراسي الحالي فقد تم افتتاح 4 رياض أطفال جديدة ، ونادي للفتيات، ومركز تعليمي ديني،بالإضافة الى صيانة واسعة للقاعات الرياضية، وترميمها ، وبناء عدة مناطق  آمنة " مماديم" داخل المدارس في مستوطنات اليعاد- ناؤوت غولان- افيك- شاعل-. وفي مستوطنة كتسرين وحدها هناك 15 روضة، 4 روضات منها للتربية الخاصة، ومدرستين ابتدائيتين ومدرستين ثانويتين، ونادي للبنات، وتشهد المرحلة الابتدائية زيادة حوالي 80 طفل جديد الى الصف الاول..
 ويرتكز اسلوب التعليم في المستوطنات الإسرائيلية على خدمة المشروع الصهيوني القائم على إحياء اللغة العبرية وتعزيز الارتباط بالأرض وتنمية الروح العسكرية والتوراتية، لزرع الميول الصهيونية  في شخصية الطفل اليهودي منذ صغره . ويعتبر التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة من ثلاثة  أشهر- الى سنتين أهم مرحلة بالنسبة إلى التعليم في المستوطنات ،خلالها يتم تشكيل  وبلورة وصقل عقلية الطفل ونفسيته وفقا للإيديولوجية الصهيونية ، وغرس اللغة والثقافة والطقوس الدينية في عقله وشخصيته.
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات