بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> عالم حواء >>
7 اخطار تهدّد حياة المرأة.. احذريها!
  08/11/2015

7 اخطار تهدّد حياة المرأة.. احذريها!

- يجب على كل امرأة أن تعرف الأخطار التي يمكن أن تهدد حياتها أو تصيبها بالخطر، وليس ضرورياً أن تتحوّل تلك الاخطار إلى هواجس تثير القلق والهلع دون مبرّر.
وبخطوات بسيطة يمكن للمرأة إبعاد شبح المرض عنها، وهذه الخطوات ترتكز على اتباع نمط حياة صحي انطلاقاً من نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بانتظام والإقلاع عن التدخين وزيارة الطبيب وإجراء الفحوص الروتينية في موعدها.
- أمراض القلب: بعكس الاعتقاد السائد، لا تصيب أمراض القلب الرجال فحسب، بل هي من الأخطار الصحية التي تهدد المرأة أيضاً والتي يمكن الوقاية منها باتخاذ الإجراءات اللازمة في نمط الحياة:
أهمها الابتعاد عن التدخين، ووقف هذه العادة إن كنت من المدخنات، والحرص على تجنب التعرض للتدخين السلبي.
اتبعي نظاماً غذائياً صحياً: اختاري الخضر والفاكهة والحبوب الكاملة والأطعمة الغنية بالألياف والبروتينات القليلة الدهون كالسمك، والحدّ من تناول الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة والصوديوم.
عالجي المشكلات الصحية المزمنة التي تعانينها: من الضروري أن تلتزمي بتعلميات طبيبك إذا كنت تعانين ارتفاعاً في مستوى الكوليسترول أو ارتفاعاً في ضغط الدم، وإذا كنت تعانين السكري، اعملي على السيطرة على معدل السكر في الدم لديك.
حافظي على وزن صحي: تساهم الكيلوغرامات الزائدة في زيادة خطر الإصابة بامراض القلب.
تجنبي التوتر: إذا كنت تشعرين بالتوتر باستمرار، قد يكون السبب في عادات معينة في نمط حياتك، حاولي أن تتخذي الخطوات اللازمة للحد من التوتر في حياتك أو تعلّمي التعامل مع لحظات التوتر بالطرق الصحيحة المناسبة.

- السرطان: ثمة أنواع عدة من السرطان تثير قلق المرأة لكونها قد تصيبها كسرطانات الثدي والرئة والجلد والمعدة، وللحد من خطر الإصابة بها، إليك بعض الخطوات البسيطة:
لا تدخني، فالتدخين يجعلك أقرب إلى الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان. كما يجب أن تتجنبي التدخين السلبي.
حافظي على وزن صحي: إذ أن التخلص من الكيلوغرامات الزائدة يحد من خطر إصابتك بالسرطان.
مارسي النشاط الجسدي: ممارسة الرياضة، إلى جانب كونها تساعدك على الحفاظ على وزن صحي، تسمح بالحد من خطر إصابتك بأنواع عدة من السرطان.
أكثري من تناول الخضر والفاكهة: صحيح أن التركيز على الخضر والفاكهة في الغذاء لا يضمن الحماية من السرطان، إلا انه على الأقل يخفف خطر الإصابة.
احمي نفسك من أشعة الشمس: لا تهملي وضع الكريم الواقي من الشمس.
ركزي على الرضاعة إذا كان ذلك ممكناً: تساعدك الرضاعة على الحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي.
لا تهملي فحوص الكشف المبكر: احرصي على إجراء الصورة الشعاعية السنوية للثدي وغيرها من فحوص الكشف المبكر للسرطان.

- الجلطة: ثمة عوامل مسبببة للجلطة لا يمكن التحكّم فيها أو الوقاية منها كتاريخ العائلة الطبي والسن، لكن ثمة عوامل أخرى يمكن تجنبها:
عالجي المشكلات الصحية المزمنة التي تعانينها: التزمي تعليمات الطبيب إذا كنت تعانين ارتفاعاً في مستوى الكوليسترول في الدم أو في ضغط الدم. وإذا كنت تعانين السكري، اعملي على السيطرة على معدل السكر في الدم.
لا تدخني، وإذا كنت مدخنة اطلبي من طبيبك أن يساعدك على الإقلاع عن هذه العادة.
اتبعي نمط حياة صحياً: اختاري عادات صحية ترتكز على نظام غذائي صحي تقللين فيه من تناول الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة والكوليسترول. أيضاً مارسي الرياضة بانتظام، وإذا كنت تعانين زيادة في الوزن، اعملي على خفض وزنك.

- الأمراض المزمنة في الجهاز التنفسي: تعتبر الأمراض المزمنة في الجهاز التنفسي مصدر قلق للمرأة أيضاً، لكن يمكن الوقاية منها بالإجراءات الآتية:
لا تدخني، او حاولي الإقلاع عن التدخين. تجنبي أيضاً التدخين السلبي، كما وتجنبي التعرض للملوثات بأنواعها.
حاولي الوقاية من التهابات الجهاز التنفسي: اغسلي يديك باستمرار واحصلي على لقاح الانفلونزا السنوي. واسألي طبيبك ما إذا كنت تحتاجين إلى لقاح ضد ذات الرئة.

- داء ألزهايمر: لا سبيل للوقاية من داء ألزهايمر، لكن ثمة إجراءات بسيطة يمكن اتخاذها:
تجنبي المشكلات الصحية المزمنة كارتفاع ضغط الدم والكوليسترول والسكري وأمراض القلب والجلطة، فكلّها تزيد خطر الإصابة بداء ألزهايمر.
لا تدخني: أظهرت الدراسات أن ثمة علاقة بين التدخين والإصابة بداء ألزهايمر.
مارسي الرياضة يومياً: كل نشاط جسدي تقومين به يعود عليك بالفائدة.
تابعي علاقاتك الاجتماعية: ركزي على نشاطاتك الاجتماعية ولا تهمليها لأن النشاط الاجتماعي يلعب دوراً مهماً في إبعاد شبح الداء عنك. كما أن النشاط الفكري والتثقيف الذاتي المستمر يلعبان دوراً أساسياً ومن الضروري ان تركزي على هذا الجانب.
- حوادث السير: تعتبر حوادث السير من الأخطار التي يمكن أن تهدد حياتك أيضاً. لكن يمكن أن تتجنبيها بقليل من الحرص والوعي بوضع حزام الأمان أثناء القيادة وعدم القيادة بسرعة مفرطة أو اثناء الشعور بالنعاس.
- السكري من النوع الثاني: يعتبر السكري من النوع الثاني الاكثر شيوعاً، مع الإشارة إلى أن عدم السيطرة عليه بالشكل المناسب قد يؤدي إلى أمراض القلب ومشكلات في العينين وتضرر الأعصاب والشرايين وغيرها من المشكلات الصحية التي لا تقل خطورة.
وللوقاية من السكري من النوع الثاني ينصح بالالتزام بعادات صحية في نمط الحياة، كاتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بانتظام. أما في حال زيادة الوزن، فينصح بالتخلص من الكيلوغرامات الزائدة.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات