بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> عالم حواء >>
نصائح للزوجة لبناء أسرة سعيدة
  07/06/2015


نصائح للزوجة لبناء أسرة سعيدة


إن المشكلات جزء لا يمكن أن ينفصل مطلقا عن الحياة الزوجية فلا توجد حياه خالية من الهموم والمشاكل ولكننا سنقدم نصائح للزوجة لبناء أسرة سعيدة.
نختلف ونتفق ونتصارع ونغضب ونثور ولكن لا يمكن مطلقا هدم حياة زوجية بسبب بعض المشكلات لأن في حقيقة الأمر لا يوجد حياة خالية من المشاكل فمشاعر الحب لا تختفي تماما ولا يمكن أن ينسي الزوج والزوجة لحظات عاشوها سويا تحت ظلال المحبة ولكن سنة الحياة تقتضي المرور بالفترات المرة والحلوة والروتين بسبب ضغوط الحياة ولكن سنقدم نصائح للزوجة للحفاظ على سعادة أسرتها:
فبداية عليها أن تقوم بتحديد مسئولية كل فرد من أفراد العائلة وإسنادها إليهم فاجعلي كل ولد من الأبناء مجبر على القيام بوظيفة معينة بالمنزل كما يجب تحديد المشكلات التي تمروا بها وبحث سبل علاجها والتعرف عن جذورها لوأدها تماما وتجنب التعرض لها مرة أخرى كما يجب إرساء روح المشاركة بين أفراد الأسرة ومحاولة تعليمهم كيفية التصدي للمشكلات.
على نفس الصعيد هناك نصائح للزوجة أخرى للحفاظ على حياة أسرية مستقرة يجب أن يكون بحث المشكلات لها مكان محدد ولا يجوز أن يتم مناقشتها في أي مكان على الملأ كما حددي أوقات معينة لمناقشة الأوضاع بصورة ديموقراطية يستمع فيها كل طرف إلى الأخر فذلك سيدعم شخصية الأبناء في المستقبل.
ومن ملمح أخر عليك أن تعلمي سيدتي أنك قامة بالنسبة لأبنائك لذا عليك أن تكوني مثلا يحتذى به من قبلهم لذا لا تدعي السلبية هي السمة السائدة في تفكيرك، وكوني العقل المدبر في كيفية لم شمل الأسرة وجعلهم عصب واحد وادعمي في ابنائك روح التماسك فلا يختلفون على الأشياء التافهة وعلميهم أن الاتحاد قوة والتفرق ضعف.
ومن ناحية أخرى هناك نصائح للزوجة الأم والتي تحافظ على استقرار عائلتها لتكون من بينها وأهمها على الاطلاق الحفاظ على الزوج والعناية به كما يجب عليك أن تقومي بتوطيد العلاقة بين الأبناء والأب حتى تصل العلاقة بينهم إلى الثقة العمياء فإذا لم تستطيعي كسب أحد الأبناء إليك فقومي بجعل الوالد يتقرب منه كما يجب التعامل مع الأبناء سواسية وعدم تمييز أي منهم لكى لا تدب مشاعر الكره والبغض والحقد فيما بينهم.
ولتحسني من توطيد العلاقات بين الأسرة والتقارب بين الأبناء قومي بالاشتراك مع الزوج بتحفيز الابناء على الاحتفال بمناسبة بعضهم فعلى سبيل المثال ادعمي الابن ليقوم بترتيب حفل بمناسبة عيد ميلاد أخيه أو اخته، فذلك سيدعم العلاقة بين الاخوة وبالتالي تضمني حياة مستقرة مترابطة.
وللحفاظ على الحياة الزوجية ومتانتها هناك نصائح للزوجة أخرى تعد من أهمها عدم الاختلاف مع الزوج أو معارضته أمام الأبناء لأن الأب هو رمز التماسك والقوة وإذا استهانت بذلك أمام الأبناء ستفقده هيبته لذا يجب تجنب الحديث مع الأب في المشكلات أمام الأبناء.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات