بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> عالم حواء >>
أسباب الفتور العاطفي في الحياة الزوجية وكيفية علاجه
  27/12/2014

أسباب الفتور العاطفي في الحياة الزوجية وكيفية علاجه

في كثير من الحالات يشكو الازواج من الملل الذي يعتري الحياة الزوجية وفقدانها لرونقها وجمالها فما هي الاسباب وطرق تفادي ذلك؟
من المعروف أن العلاقات الزوجية تمر في كثير من الأحيان بما يسمي الفتور العاطفي بسبب ابتعاد أي من الطرفين عن الآخر، وهناك في بعض الحالات للحفاظ علي الحياة الزوجية يحاول الطرف الآخر تنبيه الطرف المبتعد حتي يرجع عن تجاهله، وهناك من يتجاهل ذلك فتنتهي الحياة الزوجية.
فتعالوا معنا لنتعرف علي أهم تلك الاسباب للفتور العاطفي وكيفية تلافي ذلك:
1- عدم احترام طرف لخصوصية الآخر، فعندما يتجاهل الزوج مثلا حب زوجته للفسح أو الرومانسية ولا يفكر إلا بنفسه هنا تبدأ مرحلة النفور من الزوجة تجاه زوجها، وذلك ما يهدد الحياة الزوجية.
2- عدم احترام طرف لعادات الطرف الآخر التي كان يقوم بها قبل الزواج، بأن يتجاهل الزوج مثلا حب زوجته للنوم مبكرا أو تتجاهل الزوجة حب الزوج للقراءة قبل النوم، كل هذا يؤدي إلي شعور الطرف الثاني بعدم الاكتراث من الطرف الاول لاهتماماته فيؤدي ذلك إلي النفور العاطفي.
3- أن يتميز احدهما بالغباء فيما يتعلق بالعلاقة الحميمة، كأن يحس الزوج مثلا بالاطمئنان بمجرد الزواج وينسى أن للزوجة اهتمامات وينسى أن يتعامل برومانسية مع زوجته أو أن يتجاهل احتياجاتها العاطفية وكأنه اصبح يمتلكها بمجرد عقد الزواج وهذا يهدد الحياة الزوجية.
4- أن يكون أحد الزوجين كسولا فلا يهتم بمظهره أو رائحته أو لا يقول للطرف الآخر الكلام الرومانسي المعسول ولا يهتم لرغبات الآخر، مثل نوعية الطعام أو مشاهدة المباريات وغير ذلك.
5- كثرة المشاكل بين الزوجين قد تصيب الحياة الزوجية بالفتور وخاصة إذا لم يتغلب الزوجين عليها وحاولا القضاء على اسبابها الاساسية.
6- أن ينسى كل طرف المناسبات الخاصة بينهما وغالبا ما تكون من الزوج بأن ينسى عيد زواجهما أو عيد ميلاد زوجته، هنا تشعر الزوجة بالحزن إلا إذا كانت زوجة متفهمة لظروف زوجها وحاله، وإذا لم تكن الزوجة كذلك فإن الحياة الزوجية قد تتعرض للفتور وتنتهي إلى الفشل.
هذه هي بعض اسباب الفتور في الحياة الزوجية، ولكن ماهي الطرق للقضاء علي الفتور بين الزوجين:
1- محاولة تجنب كل السلبيات التي تعتري الحياة الزوجية وكذلك محاولة البعد عن كل الاسباب التي تؤدي إلي النفور العاطفي والتي ذكرناها سابقا.
2- إعطاء العلاقة الحميمة حقها ووزنها بين الزوجين لأن العلاقة الحميمة إذا كانت بحب بين الزوجين فإنها تزيل كل ما يعتري الحياة الزوجية من نفور وتبلد وجمود وهناك اهمية لمعرفة الزوجة أن العلاقة الحميمة هي شيء اساسي عند الزوج، فمن خلالها تستطيع الزوجة أن تخبر زوجها ما يغضبها منه بطريقة جميلة وهنا سيتفهم الزوج ذلك جيدا.
3- محاولة التجديد في روتين العلاقة الزوجية، لأن الروتين سبب رئيسي للفتور، فعلى الزوجين أن يحاولا أن يجددا في الحياة الزوجية بأن يخرجا مرة كل شهر لقضاء وقت رومانسي وحدهما، أو أن تغير الزوجة من شكل المنزل في يوم آخر وهكذا، وهذا يؤدي إلى القضاء تمامًا على الفتور والجمود.
4- محاولة التجديد العاطفي بين الزوجين وألا يتناسيا الرومانسية في علاقتهما الزوجية وأن يجددا العلاقة الرومانسية فيما بينهما، وهذا كفيل بالقضاء على الجمود الذي يؤدي إلى الفتور في الحياة الزوجية.
5- وأخيراً إن الأمل في الحياة هو الذي يضمن حياة سعيدة بين الزوجين ويضمن لهما استمرار الحياة الزوجية بنجاح.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات