بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> قــضــايـــا عربــيــة >> عين على مصر  >>
عشية الانتخابات البرلمانية -مليونيتان في مصر
  27/11/2011

عشية الانتخابات البرلمانية -مليونيتان في مصر


وكالات الانباء- دعا ائتلافان في مصر إلى مظاهرتين مليونيتين اليوم الأحد: الأولى في ميدان التحرير لمطالبة المجلس الأعلى للقوات المسلحة بتسليم السلطة لحكومة إنقاذ وطني، والثانية بميدان العباسية تضامنا مع المجلس، في حين نقل عن المرشح الرئاسي المحتمل محمد البرادعي استعداده لتشكيل حكومة إنقاذ وطني بصلاحيات كاملة إذا عرض عليه المجلس العسكري رئاسة الحكومة.
فقد دعا ائتلاف شباب الثورة إلى مليونية جديدة اليوم الأحد بميدان التحرير بعنوان "الشرعية الثورية" تأكيدا على مطالبة المجلس العسكري بتشكيل حكومة إنقاذ وطني بصلاحيات كاملة.
وفي المقابل دعا ما يعرف بائتلاف الأغلبية الصامتة إلى مليونية أخرى بميدان العباسية تضامنا مع المجلس العسكري.
ومن جانبه اعلن مصدر مصري مسؤول ان المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية سيلتقي ظهر اليوم بعدد من المرشحين المحتملين للرئاسة المصرية الى جانب عدد من ممثلي ابرز القوى السياسية.
وكان المشير طنطاوي قد التقى امس بالدكتور محمد البرادعي وعمرو موسى المرشحين المحتملين للرئاسة كل على حدة.
واعرب البرادعي بعد ذلك عن استعداده للتنازل عن الترشح للرئاسة اذا تم تكليفه رسميا بتشكيل حكومة انقاذ وطني مشترطا ذلك بحصوله على الصلاحيات الكاملة اللازمة للحكومة.
اما الدكتور كمال الجنزوري المرشح لرئاسة الحكومة المصرية فالتقى امس بمجموعة من شباب ميدان التحرير للتعرف على ارائهم واقتراحاتهم.
وقال المتحدث باسم الائتلاف العام لضباط الشرطة ان الدكتور الجنزوري طلب من الائتلاف ترشيح وزير داخلية جديد يتسم بحسن الصيغة والكفاءة.
وتأتي هذه التحركات وسط جهود متسارعة لتهدئة الأجواء خلال العملية الانتخابية المقررة غدا الاثنين، وفي هذا الإطار التقى رئيس المجلس العسكري المشير محمد حسين طنطاوى في القاهرة محمد البرادعي وعمرو موسى كلا على حدة.
ولم يعلن أي من تلك الأطراف عما دار خلال الاجتماعين، إلا أنهما يأتيان غداة اختيار المعتصمين في ميدان التحرير محمد البرادعي رئيسا مقترحا لحكومة إنقاذ وطني.
وقال مكتب البرادعي في بيان إنه كان على اتصال بالأحزاب المعنية لتنشيط مطالب الثورة، موضحا أنه اجتمع مع طنطاوي ورئيس الأركان سامي عنان لبحث هذه المطالب دون أن يتم التوصل إلى اتفاق.
وقالت قناة الجزيرة إن هناك تسريبات تتحدث عن أن البرادعي قال عقب لقائه بطنطاوي إنه مستعد لتولي حكومة إنقاذ وطني بصلاحيات كاملة والتخلي عن الترشح للرئاسة إذا عرض عليه المجلس العسكري رئاسة الحكومة.
وكانت جماعات المحتجين في ميدان التحرير قد أعلنت أنها اختارت البرادعي لرئاسة هيئة مدنية تشرف على انتقال مصر إلى الديمقراطية بدلا من المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي تسلم السلطة من الرئيس المخلوع حسني مبارك.
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات