بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
 الإفراج عن المعتقل شام كمال شمس بعد 13 عاما في السجون الإسرائيلية
  30/03/2016

 الإفراج عن المعتقل شام كمال شمس بعد 13 عاما في السجون الإسرائيلية

موقع الجولان للتنمية /أيمن أبو جبل
 

أفرجت  السلطات الإسرائيلية  صباح اليوم  الأربعاء عن الأسير السوري شام كمال شمس من قرية بقعاثا في الجولان المحتل، والمعتقل منذ  ثلاثة عشر عاما أمضاها في السجون الإسرائيلية،  بتهمة الالتحاق بإحدى الخلايا الوطنية في الجولان المحتل، التي ضمت كل من : وئام محمود عماشة الذي تحرر في صفقة تبادل الأسرى مع حركة حماس مقابل الجندي الاسرائيلي" غلعاد شاليط" في العام 2010، وكمال الولي وعباس عماشة  اللذان افرج عنهما في العام 2007 بعد انتهاء فترة اعتقالهما البالغة أربعة أعوام.

وكان في استقباله أمام معتقل الجلبوع بالقرب من شطة، العشرات من رفاقه وأصدقاءه وأفراد عائلته، ويجري للمعتقل المفرج عنه حفل استقبال في منزله في قرية بقعاثا، الذي رفعت عليه لافتات تحمل صور بشار الأسد.

مدخل منزل ذوي الاسير شام شمس

وكانت السلطات الإسرائيلية قد اعتقل الأسير شام شمس لأول مرة في العام 1999 بعد تعرضه إلى انفجار لغم ارضي كانت خليته تعده لزراعته أمام الدوريات الإسرائيلية . أصيب في جروح وإصابات مختلفة في كافة إنحاء جسمه واصدر عليه حكما بالسجن لمدة 3 سنوات،وبعد الإفراج عنه تابع نشاطه الوطني في صفوف المقاومة الوطنية وكان فاعلا وناشطا في عمل المخيمات الصيفية التطوعية، واحد النشطاء الشباب في مؤسسة قاسيون  في قرية بقعاثا .

 في العام 2003 اعتقلته سلطات الاحتلال بتهمة الشروع والإعداد والتخطيط لعميلة اختطاف جندي إسرائيلي، مع الأسير وئام عماشة من داخل سجنه، لتسليمه إلى منظمة حزب الله اللبنانية بهدف مبادلته بأسرى ومعتقلين عرب في السجون الإسرائيلية، وتجديد تشكيل الخلية من رفاقه في الجولان المحتل، إضافة إلى اتهامه بالعلاقة مع احد عناصر حركة المقاومة الإسلامية" حماس" لتنفيذ خطة خطف الجندي كما نسبت إليه السلطات الإسرائيلية. وأصدرت حكما عليه بالسجن لمدة  13 عاما  أمضاها متنقلا في السجون الإسرائيلية..

 شام شمس  مع رفاقه أمام معتقل الجلبوع قبل قليل

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات