بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
خلي شموعنا تنور الحلم السوري!
  22/09/2015

خلي شموعنا تنور الحلم السوري!

موقع الجولان للتنمية

 

اطفال الجولان يغنون للوطن وتضامن مع اطفال سوريا كفانا قتل وتهجير

صرخة انسانية لكل سوري!

خبز، سقف، أمان، دفى، حب، حياة....حلم كل سوري صار مبني على هالكلمات، بنظرنا هن مش حلم، هن اقل واقع موجود بحياتنا، بس للاسف هن ذاتهن صاروا حلم بالنسبة للسوريين، الخبزة صارت أطيب أكلة، والخيمة صارت أجمل بيت، والأمان والدفى والحياة صاروا امنيات...

صار مارق كثير سنين.. ومع كل سنة وكل عيد منقول العيد الجاي سوريا رح ترجع تحتفل متل قبل، وياسمينها رح يزهر من جديد متل بسمات أطفالها وناسها...

مرقوا سنين اشتاقت فيهن ارض سوريا للعب الولاد، اشتاقت حاراتها لعجقة ناسها!

لأنو غصتنا ووجعنا واحد, اجا الوقت يلي فيه عالقليلة تحرك إنسانيتنا، يحرك الإنسان اللي فينا، نعبر عن شو في جواتنا..

لكل إنسان بيفكر وبيحس متلنا.. لكل شخص تعب يشوف الدم والظلم والدموع.. لكل شخص حابب يرجع يشوف ضحكات سوريِّة من القلب .. لكل واحد انسانيتو هي تعريفو.. هذا اليوم لإلك ولإلنا!

نحنا مجموعة شبابية السلام والحب بيجمعنا مندعيكون نوقف وقفة تضامنية وحدة، صبايا، شباب وأطفال، نوصل فيها فكرة انو نحنا موجودين ولو كنا بعاد..!

خلوا صرختنا توصل صدى!

رح نطلع مسيرة شموع من ساحة سلطان باشا وننهيها بوقفة تضامنية بالحديقة

الدعوة موجهة لجميع الاجيال (يشمل الاطفال!)

خلي شموعنا تنور الحلم السوري! بهذه الروحية، أحيي أطفال وصبايا وشباب الجولان موقفا تضامنيا مع الشعب السوري، كان الوطن وحده في وجوههم، وكانت اهات الوجع السوري في صدورهم ..ليسوا موالاة ولا معارضة، كانوا سوريون انسانيون.. طلاب حق وكرامة....فلتصمت كل الابواق .. ولتصمت كل الخطابات والشعارات الرنانة الجوفاء...كان الجولان موجوداً  رغم الاسلاك والحدود مع صرخات السوريين، كل السوريين...

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات