بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
إسقاط المجالس المحلية في قرى الجولان من ميزانية الخطة الاقتصادية الخم
  13/06/2015

 

 إسقاط المجالس المحلية في قرى الجولان من ميزانية الخطة الاقتصادية الخماسية


موقع الجولان للتنمية


أسقطت الحكومة الإسرائيلية أسماء المجالس المحلية في قرى الجولان، من قائمة السلطات المحلية" الدرزية" التي ستحظى بمبالغ فورية لدعم ميزانياتها وفقاً للاتفاق المبرم قبل أسبوع بين وزارة المالية الاسرائيلية ومنتدى السطات السلطات المحلية الدرزية والشركسية في اسرائيل، وبموجب الاتفاق الذي جاء بعد التهديد بتنفيذ يوم غضب أمام مقرات المؤسسات الحكومية، فسيتم تحويل مبلغ 187 مليون شيكل بشكل فوري، وميزانية 200 مليون شيكل حتى نهاية عام 2015، و-1.8 مليارد شيكل وفقا للخطة الخماسية للعام 2019.
ويشمل الاتفاق كل السلطات المحلية الدرزية في الجليل والكرمل، ولا يتضمن الاتفاق اياً من المجالس المحلية في قرى الجولان، كما كان يؤكد رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو ومختلف وزراءه الذين قاموا بزيارت  اعلامية متكررة إلى قرى الجولان، واعلانهم  بأنهم ملتزمون تجاه السلطات المحلية في قرى الجولان، وبضرورة دعمها وتخصيص ميزانيات جوهرية لتطوير هذه القرى .
 وكانت الحكومة الاسرائيلية قد اقرت خطة اقتصادية سابقة في العام 2014 لتطوير قرى الجولان في المجال  الزراعي والبنية التحتية،و شق طرق جديد في المنطقة، وإقامة مصانع في المستوطنات الإسرائيلية المقامة في الجولان السوري المحتل،  ومعالجة المياه المستعملة، وإزالة الألغام من الأراضي الزراعية في منطقة الجولان. واقرت اسرائيل قانون ضم الجولان السوري المحتل الىها في العام 1981، وقوبل برفض شعبي واسع، شمل رفض الاعتراف بشرعية المؤسسات الإسرائيلية في الجولان المحتل بما فيها المجالس المحلية.، والجنسية الاسرائيلية..

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات