بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
  شكوى على اسعار الكهرباء العالية في مجدل شمس
  26/05/2015

  شكوى على اسعار الكهرباء العالية في مجدل شمس

 موقع الجولان للتنمية / أيمن أبو جبل

قبل ايام وصلت موقعنا رسالة قدمها د. عماد سليمان شمس إلى المجلس المحلي في مجدل شمس تتعلق بأسعار الكهرباء المرتفعة والباهظة جدا  والتي جاء فيها :"
منذ سنوات المجلس المحلي يُجبي 72 اغورة (يشمل الضريبة) وهذا المبلغ مرتفع جدا عن السعر الذي يدفعه 95% من سكان دولة إسرائيل. وكما هو معروف منذ بداية شهر شباط 2015 أسعار الكهرباء انخفضت حوالي 12% ورغم ذلك لا زلتم تجبون من السكان وفق الأسعار القديمة، ووفقا لذلك فنحن كمواطني البلدة في مجدل شمس ندفع حوالي 126% من السعر المتعارف علية وهو 57.35 اغورة يشمل الضريبة.

 وتضيف الرسالة " لقد توجهت الى مجلس الكهرباء " ووردتني رسالة مرفقة مع رسالتي لكم " وفيها تصريح واضح وبدون اي التباس " على المجلس المحلي في مجدل شمس أن يعقد جلسة لتحديد الأسعار كما حددتها شركة الكهرباء.." وأضاف في رسالته: " مع الاحترام لكل الجهود التي يبذلها المجلس لتطوير البلدة، لكن الكهرباء هي حاجة أساسية، لكن الضريبة التي نحن بصددها غير مبررة وغير منطقية حيث لا تراعي الفروقات بين الأغنياء والفقراء وهذا يضر بالسكان بشكل كبير خاصة الطبقات الفقيرة في المجتمع والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة جسديا او اقتصاديا الذين يستخدمون الكهرباء للتدفئة بدل الأخشاب ." واختتم رسالته  قائلاً: " استمرار الجباية العالية الحالية ستفاقم من الوضع ويشكل عبئا على المجلس المحلي حين يتم تسوية الأمر لان المجلس مطالب بإعادة المبالغ التي جُبيت سابقا إلى الناس بشكل طبيعي ."

نص الرسالة الموجهة الى المجلس المحلي

ويقول د. عماد " من أجل الأمانة والشفافية.. ولكي لا يأخذ الموضوع طابع شخصي أو خاص , ولا كمحاولة ابتزاز من المجلس المحلي لمصالح شخصية, كنت قد تعمدت تعميم هذا الأمر، ليكسب الأمر طابع عام يخص جميع سكان البلدة. أحببت ان أشارك الجمهور بكل التطورات التي حصلت بموضوع أسعار الكهرباء، وللجمهور حريه مشاركة ونشر المادة بهدف توحيد الجهود, وذلك بهدف تخفيف العبء المادي الثقيل الملقى على ظهر أهلنا - ومن منكم لا يدفع فاتورة الكهرباء بنفسه, لا بد ان احدا من أهله وأقربائه يدفعها عنه.
لقد تلقيت ردا من "مجلس الكهرباء" وهي السلطة المكلفة بتنظيم الخدمة والأسعار. كما يظهر بالمستند" المرفق ", تقول السلطة انه على المجلس المحلي ان يجبي حسب الأسعار التي حددها مجلس الكهرباء. وتعاملت بنفس الشفافية مع البلدية وسلمتهم اليوم( يوم أمس )  الرسالة الآتية مرفقة برد سلطة الكهرباء.

رسالة جوابية من  شركة الكهرباء

 ليس مطلوبا باي شكل من الاشكال ا، وليس عدلاً وانما تعديا على الحقوق  ان يتحمل المواطن الجولاني  أعباء  تخلف العشرات عن تسديد فواتيرهم وضرائبهم، مهما عظم شأنهم او كبرت جيوبهم  ، وليس عدلا ان  لا يعرف المواطن الجولاني حقوقه كما هي واجباته المدنية،،  وهو انتهاكا للحقوق ان يُحرم المواطن الجولاني من سلسلة طويلة من التخفيضات والتسهيلات التي لا تصل جيبه،  إن العمل الاحترافي لآي سلطة خدماتية  أو إدارية او مدنية هو الابتعاد  عن جيب المواطن قدر الامكان، كخطوة اولى، لتحاشي الازمات التي من الممكن ان تسببها  اي زيادة في المستحقات الشهرية الرئيسية والضرورية ( كهرباء- ماء- أرنونا -. ) او اي تجاهل  للاسعار القانونية المتبعة في اسرائيل..

 تجدر الإشارة الى ان  السعر الرسمي للكهرباء 57.53 أغوره بدل 72 أغوره والدفعه الشهريه الثابته 16.4 شيكل بدل 30 شيكل .


من جانبه  عمم المجلس المحلي توضيحيا بخصوص أسعار الكهرباء  جاء فيه :

 

 

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات