بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
موقف تأبيني للشهيد عماد علي مهنا أبو صالح في الجولان السوري المحتل
  19/12/2014

موقف تأبيني للشهيد عماد علي مهنا أبو صالح  في الجولان السوري المحتل

موقع الجولان للتنمية

 أُقيم في  بلدة مجدل شمس بعد ظهر اليوم  موقف تأبيني حاشد  في مقر مركز الشام في بلدة مجدل شمس، شارك فيه المئات من أبناء الجولان السوري المحتل، وألقيت عدة كلمات في حضور صورة الشهيد .تناولت ظروف اعتقاله واستشهاده، ومناقب الشهيد التي عرفها المئات من طلبة الجولان المحتل، فكان السند الأمين لهمومهم وأجاعهم، وملجأ شكواهم في سنوات اغترابهم عن ذويهم... وعرفها كل من تحدث والتقى مع الشهيد وأفراد عائلة أبو زياد علي مهنا أبو صالح في جرمانا في ريف دمشق، وكل من لوح بيده إليهم هناك  في منزلهم الكائن في عين التينة على خط وقف إطلاق النار شرقي مجدل شمس، حيث كانوا يمارسون طقوس عشقهم وشوقهم إلى أهلهم ومسقط رأسهم  في الجولان المحتل..

عماد ابو صالح شهيدا... لم يقتله المرض.. لم يقتله جنود الاحتلال الإسرائيلي أو الأمريكي أو الإيراني.. عماد أبو صالح قتله مجرمون قتله  بدم بارد وهو اعزل، الا من عشقه لوطنه سوريا وحبه لأهله وزوجته وأطفاله،وخجله من الأوضاع التي فرضها النظام على  الشعب السوري منذ أربعة أعوام.. فعمل على إغاثة أشقاءه وإخوته من أبناء المدن والمحافظات السورية، فاعتقلوه وقتلوه.. لكنه لم يمت... انه شهيد بكل قواميس اللغة.. انه شهيد الموقف والكلمة الحرة... انه شهيد بكل كبرياء وعنفوان.. انه سوري بامتياز... هو لم يكن سياسيا...  لكنه صاحب مواقف أخلاقية. وحياته كلها وقفة عز...

 

 

صور من صفحة الاخت ربى عويدات  في الفايس بووك

 

عماد علي مهنا أبو صالح .. شهيد تحت التعذيب في سجون النظام

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات