بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
إسرائيل تصادق على الانسحاب من الشطر الشمالي لقرية الغجر
  30/06/2010

إسرائيل تصادق على الانسحاب من الشطر الشمالي لقرية الغجر

موقع الجولان


صادق المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون السياسية والأمنية الأربعاء على الخطة القاضية بسحب قوات الجيش الإسرائيلي من الشطر الشمالي لقرية الغجر اللبنانية ، وإعادة الوضع في القرية إلى ما كان عليه قبل الحرب الإسرائيلية على لبنان في تموز 2006 . وذكر موقع "لبنان الآن" الالكتروني أنه بموجب ما تم الاتفاق عليه مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل) ، فإن قوة معززة منها ستدخل الشطر الشمالي للقرية لدى انسحاب إسرائيل منه ، غير أن سكان هذا الشطر سيتمكنون من تلقي الخدمات من إسرائيل حتى بعد الانسحاب. اتخذ القرار وسط معارضة بعض الوزراء الإسرائيليين، بدعوى تعرض المنطقة لتهديدات حزب الله بعد انسحاب الجيش. ومما دعم موقف الوزراء المعارضين للانسحاب انتقاد إسرائيل الحكومة اللبنانية لتراجعها عن التفاهمات السابقة حول الغجر ، قائلة إن "سبب التراجع يعود إلى تعرض الحكومة اللبنانية لضغوط حزب الله". واستمع المجلس الوزاري المصغر لتقرير من المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية يوسي جال حول تفاهماته مع اليونيفيل في القرية قبل عرض الاقتراح للبحث ، في وقت شهدت فيه الغجر زيارات لوزراء ، أبرزهم وزير الخارجية الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان ، ونواب اليمين الذين ينوون تشكيل كتلة معارضة لمنع تنفيذ القرار.
ويذكر أن قرية الغجر السورية قد احتلت إسرائيل الجزء الجنوبي منها عام 1967، وبقي القسم الشمالي داخل لبنان. وتقع القرية على "الخط الأزرق" الذي حددته الأمم المتحدة في حزيران/يونيو من العام 2000 بعد انسحاب جيش الاحتلال الإسرائيلي من جنوب لبنان، ويقسمها الى شطرين شمالي وجنوبي.
وفي العام 1981 قامت إسرائيل بضم الجولان السوري المحتل إلى كيانها، ضاربة عرض الحائط الاتفاقيات والمواثيق الدولية الخاصة بالاراضي المحتلة.



عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات