بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
أولمرت يناقش انسحابا محتملا من القسم الشمالي من قرية الغجر
  19/11/2008

أولمرت يناقش انسحابا محتملا من القسم الشمالي من قرية الغجر

يجري رئيس الحكومة الإسرائيلية المستقيل إيهود أولمرت، مباحثات اليوم الاربعاء بشأن انسحاب محتمل لقوات الاحتلال الإسرائيلية من القسم الشمالي من قرية الغجر الواقعة في القسم الغربي من الجولان السوري المحتل، ونقل السيطرة الأمنية والمدنية عليها إلى قوات الطوارئ الدولية (اليونيفيل).
ومن المقرر أن يشارك في المناقشات وزير الأمن إيهود باراك، ووزيرة الخارجية تسيبي ليفني، وكبار المسؤولين في الأجهزة الأمنية ووزارة الخارجية. وتهدف هذه الجلسة إلى بلورة رد رسمي من جانب إسرائيل على اقتراح الأمم المتحدة بشأن ترتيب الوضع في الغجر.
يذكر أنه بموجب الاقتراح الذي نوقش في العام الماضي، فسوف يتم نقل السيطرة الأمنية والمدنية على القسم الشمالي من القرية من إسرائيل إلى قوات اليونيفيل. وتوقعت مصادر إسرائيلية أن يحسم أولمرت باتجاه تنفيذ هذه العملية، وإجراء محادثات مع الأمم المتحدة من أجل تحديد جدول زمني لنقل السيطرة على القسم الشمالي من القرية.
وجاء أنه من بين المسائل التي ستتم مناقشتها كيفية تنفيذ عملية نقل السيطرة بطريقة تعزز مكانة الحكومة اللبنانية وليس حزب الله. حيث تطمح إسرائيل إلى التوقيع على اتفاق ثلاثي بين الجيش الإسرائيلي وقوات اليونيفيل والجيش اللبناني بمصادقة حكومتي البلدين.
وعلم أن الجيش الإسرائيلي ووزارة الخارجية ينويان عرض توصيات باتجاه التقدم في هذه الخطوة. وفي المقابل من المتوقع أن يحذر جهاز الأمن العام (الشاباك) من مخاطر أمنية مختلفة قد تتطور في أعقاب وقف عمليات جيش الاحتلال في القسم الشمالي من القرية.

وكالات


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات