بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
نداء من الجولان : توحدوا .. توحدوا.. توحدوا
  08/11/2008

نداء من الجولان : توحدوا .. توحدوا.. توحدواا

موقع الجولان

استقبلت مختلف الشرائح الدينية والاجتماعية والسياسية في الجولان المحتل،وفدا يمثل المؤسسات الدينية والوطنية في مدينة القدس الشريف يتقدمه سيادة المطران عطالله حنا، لتقديم واجب العزاء بالمرحوم  ابو عدنان الذي توفي  في التاسع والعشرين من شهر ايلول الماضي . وقد وصل الوفد  في ساحات الصباح الى ساحة سلطان الاطرش ومن ثم الى مركز الشام حيث القي السيد حسن فخرالدين كلمة ترحيبية باعضاء الوفد، مستذكرا العلاقة النضالية التي تجمع الاشقاء الفلسطينين من ابناء مدينة القدس مع نضال ابناء الجولان ضد الاحتلال الاسرائيلي، مشددا على اهمية الوحدة الفلسطينية وانتهاء حالى الفرقة والانقسام في الساحة الفلسطينية، ووجه ادانة باسم الحاضرين جميعا للعمل الاجرامي التي تعرضت له مدينة دمشق في حي القزاز على يد مجموعة ارهابية  لفتح الاسلام. ثم  القى باسم ابناء الجولان الاستاذ محمد على الصفدي  كلمة رحب فيها بالوفد الضيف  ومستذكرا  ارواح الشهداء العرب  وندد بجريمة حي القزاز في دمشق  والجرائم الامريكية والاسرائيلية في كل من فلسطين ولبنان والعراق ، واضاف ان  الارهاب واحد والجريمة واحدة، لان المستفيد والداعم واحد . بدوره وجه سيادة المطران عطالله حنا باسم اعضاء الوفد من الاخوة والاخوات  تحياته الى الجولان ونضاله ، ووجه تحياته الى الدكتور بشار الاسد وعموم الشعب السوري/ واستذكر سيادة المطران مناقب الفقيد المرحوم ابو عدنان حين جمعتهما المواقف النضالية في الجولان وفلسطين، وقد  نقل   تحيات واعتزاز وافتخار سيادة المطران أيلاريون  كبوشي( مطران القدس في المنفى ) الذي حمله اياها خلال محادثتهما بالامس  الى سكان الجولان ومواقفه الوطنية والقومية من اجل كنس الاحتلال الاسرائيلي . وقال سيادة المطران في اشارته الى الحوار الفلسطيني الفلسطيني في القاهرة" من هنا ، ومن هذا المكان وباسم كل المجتمعين في الجولان السوري المحتل نتوجه الى الاخوة في فتح وحركة حماس بنداء حار وقلبي ونقول " توحدوا .. توحدوا.. توحدوا.." عسى الله ان يسدد خطاكم وينير دروبكم نحو استعادة وحدة الشعب الفلسطيني التي  يكون فيها الشعب الفلسطيني قويا ، وحين لا تكون يكون ضعيفا "  واختتم حفل الاستقبال السيد سلمان فخرالدين" بشكر اعضاء الوفد الاحرار على استحضارهم ذكرى الاحرار من الاموات

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات