بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
مجلس الجامعة العربية يدين الممارسات الاسرائيلية في الجولان
  09/09/2008

مجلس الجامعة العربية يدين الممارسات والاستفزازات الاسرائيلية  في الجولان

أدان  مجلس الجامعة العربية اسرائيل لممارساتها في الجولان السوري المحتل المتمثلة في الاستيلاء على الأراضي والموارد المائية مشروع القرار قدمته  سوريا . كما أدان إقامة إسرائيل لسد ركامي قرب مدينة القنيطرة لسرقة المياه وحرمان المزارعين السوريين من أهم مصادر المياه، وبناء المستوطنات وتوسيعها ونقل المستوطنين اليها واستغلال مواردها الطبيعية، وفرض المقاطعة الاقتصادية على المنتجات الزراعية للسكان العرب ومنع تصديرها.
ويؤكد الموقف العربي بالتضامن الكامل مع سوريا ولبنان، والوقوف معهما في مواجهة الاعتداءات والتهديدات الاسرئيلية المستمرة ضدهما، واعتبار أي اعتداء عليهما اعتداء على الأمة العربية. ويشدد على دعم الدول العربية ومساندتها الحازمة لمطلب سوريا استعادة كامل الجولان الى خط الرابع من حزيران (يونيو) 1967 استنادا الى أسس عملية السلام، وقرارات الشرعية الدولية، والبناء على ما أنجز في اطار مؤتمر مدريد للسلام.
ويدين الممارسات والاستفزازات التي تقوم بها قوات الاحتلال الاسرائيلى ضد أبناء قرية الغجر السورية في الجولان، بهدف تقسيمها وتهجير سكانها وبناء جدار يفصلهم عن أراضيهم وأرزاقهم. واعتبار أن قيام اسرائيل بعملية اجبار سكان القرية المدنيين على الانتقال الى القسم الجنوبي منها انتهاكا للقانون الدولي الانساني.
ويطالب الأمانة العامة للامم المتحدة ومجلس الأمن ومجلس حقوق الانسان ومنظمات المجتمع المدني العاملة في مجال حقوق الانسان والقانون الدولي الانساني بالضغط على اسرائيل للافراج عن جميع الأسرى والمعتقلين السوريين في السجون الاسرائيلية من أبناء الجولان، والسماح لمندوبي الصليب الأحمر بزيارة الأسرى والمعتقلين.
كما يؤكد التمسك بقرارات الشرعية الدولية التي تقضي بعدم الاعتراف بأي أوضاع تنجم عن النشاط الاستيطاني الاسرائيلي في الأراضي العربية المحتل. ويحث المجتمع الدولي على رفض النشاط الاستيطاني الاسرائيلي في الجولان من خلال ادانة ممارسات الحكومة الاسرائيلية التي جرى الاعلان عنها بتاريخ 31/12/2003 بقصد اقامة تسع مستوطنات جديدة وتوسيع القائم منها ومضاعفة عدد المستوطنين فيها، ويحمل اسرائيل على تطبيق قرارات الأمم المتحدة المتعلقة بالانسحاب الاسرائيلي التام من الجولان.
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات