بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
فعاليات اليوم العاشر والأخير من مخيم الشام الصيفي
  11/08/2008

فعاليات اليوم العاشر والأخير من مخيم الشام الصيفي

موقع الجولان

اختتم مخيم الشام الصيفي أعماله وبرامجه،بعد عشرة أيام متواصلة، تضمنت برنامجا ثقافيا وسياسيا وتربويا وترفيهيا، حيث شمل اكثر من ثلاثة عشر محطة ثقافية  متنوعة شملت خلق وعي وادراك لدى الأطفال في قضايا  الجولان المختلفة، كمصادرة الأراضي والمياه واقتلاع الأشجار، والحفاظ على البيئة  والتعرف على الحيوانات والحشرات والنباتات في الجولان المحتل، إضافة إلى   خلق وعي  حول قضية الألغام الأرضية الإسرائيلية في الجولان وملف الأسرى والشهداء، والتعرف على قضايا فلسطينية من خلال  ورشات عمل ومحطات شاركت بها المؤسسة العربية لحقوق الإنسان. ومحطات سياسية هدفت الى تعميق التواصل مع الوطن الام سوريا من خلال استحضار الحكايات والقصص عن الحياة الشامية، وتضمنت برامج المخيم محطات عن القرى السورية المدمرة والنازحين السورين  من ابناء الجولان المحتل،وشمل ملفا حول الفصل القروي بين قرى الجولان والتحدث عن العنصرية القروية التي تهدد  النسيج الاجتماعي بين قرى الجولان، مخيم الشام الصيفي لهذا العام  ضم حوالي 320 طفل مشترك من مختلف قرى الجولان المحتل، و60 مرشدا ومرشدا في طاقم الإرشاد والعشرات من أبناء الجولان المحتل الذين تطوعوا في لجان المخيم الإدارية والتموينية والمالية،والصيانة والأمن.

وقد شهد الجولان في الفترة الممتدة بين 1-10\8\2008 حدثيين ثقافيين كبيرين الاول مخيم الشام الصيفي والثاني المهرجان الثقافي من فلسطين إلى الجولان حيث تقاطعت عدة برامج وأمسيات مع فعاليات وبرنامج مخيم الشام كالمسرح والسيرك والأمسيات الفنية، إضافة الى مشاركة فرقة كشافة هلال القدس في الاستعراض التقليدي الذي يقيمه مخيم الشام كل عام وشمل قرى بقعاثا عين قنية مجدل شمس

ورغم التعتيم الإعلامي المقصود والغير مقصود الذي تعرض له المخيم من مواقع الإعلام الالكترونية المحلية في الجولان، والمقاطعة الإعلامية السورية الرسمية، إلا إن مخيم الشام كان  محط اهتمام بعض وسائل الإعلام العربية والإسرائيلية والسورية الخاصة، وقد تناولت جريدة معاريف الإسرائيلية مخيم الشام الصيفي بتقرير واسع . وأرسلت عدة شخصيات ومؤسسات سورية وفلسطينية رسائل وبرقيات للمخيم تتمنى له النجاح والتقدم .

وقد تضمنت فعاليات اليوم العاشر والأخير، برنامج البحث عن الكنز وهو عبارة عن مسابقات لكل المشاركين في المخيم تتناول أسئلة سياسية وتاريخية ومعلومات عامة اشرفت عليها المؤسسة العربية لحقوق الانسان وفي ساعات ما بعد الظهر اختتم مخيم الشام اعماله وتسلم ذوي الاطفال ابنائهم، ليشاركوا في حفل اختتام المخيم في ساحة المهرجان الثقافي في حفل فرقة الفنون الشعبية الفلسطينية، وفي المساء تقدم طاقم الارشاد  والعاملين في المخيم برفقة عددا من الأهالي والمخيمين، بحفل انزال العلم العربي السوري بطقوس المخيم التقليدية حيث  دعى السيد فوزي ابو جبل لانزال العلم  والاعلان رسميا عن اغلاق المخيم لهذا العام.

صور من فعاليات اليوم الاخير:

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات