بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
انطلاقة المهرجان الثقافي من فلسطين إلى الجولان
  23/07/2008

إلى الجولان"

مهرجان ثقافي من فلسطين إلى الجولان

يسر مركز خليل السكاكيني الثقافي ومؤسسة عبد المحسن القطان من فلسطين، ومركز فاتح المدرس للفنون والثقافة من الجولان السوري المحتل، أن يعلنوا عن انطلاق المهرجان الثقافي "إلى الجولان" في الثلاثين من تموز 2008 وحتى العاشر من آب 2008.

يأتي هذا المهرجان استكمالاً للتعاون المثمر والتبادل الثقافي بين المؤسسات الثقافية الفلسطينية ونظيراتها في الجولان المحتل، الذي بدأ صيف العام الماضي بالأسبوع الثقافي "من الجولان"، عندما حلَّ فنانو الجولان ضيوفاً على صالات فلسطين وقاعاتها ومسارحها في أول ظهور منظم ومكثف يقدم المشهد الثقافي الجولاني للجمهور الفلسطيني.

هذا العام، يحمل مبدعو فلسطين لوحاتهم وعروضهم وموسيقاهم ورقصاتهم وقصائدهم وأغنياتهم ليقدموا مشهداً بانورامياً للمنتج الثقافي والإبداعي الفلسطيني على أرض الجولان وبين مروج تفّاحه.

مهرجان "إلى الجولان" يشكل خطوة جديدة ونوعية، ربما تأخرت قليلاً على الرغم من السنوات المديدة للاحتلال التي وصلت الجغرافيا بين فلسطين والجولان وقطعت التاريخ -على كل ما يجمع بينهما - إلا أن سؤال الهوية بقي واحداً. هنا بالذات تحمل وتتحمل الثقافة مسؤولية الانخراط الفعال في صوغ الهوية، وتستطيع أن تصل ما انقطع، وهنا بالذات تكمن أهمية الاستمرار في تعميق قنوات الجريان الثقافي في الاتجاهين.

يُستهلّ المهرجان بافتتاح معارض الفنانين الفلسطينيين في أربع صالات للعرض، وتبدأ بعدها الأمسيات الفنية والعروض الأدائية لعشرة أيام متتالية، وتشتمل على عروض مسرحية، وعروض للرقص الفولكلوري والحديث، وأمسيات موسيقية، وقراءات أدبية وسواها.

العديد من المؤسسات الفلسطينية والجولانية تساهم في هذا المهرجان باندفاع وشغف نأمل أن يجعلا من هذا المهرجان فاتحة لمسيرة متصلة وتلاقٍ ثقافي متنامٍ

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات