بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
الدكتور هايل أبو صالح يتعرض لاعتداء في المغار
  19/08/2005

الدكتور هايل أبو صالح يتعرض لاعتداء في المغار

موقع الجولان

19/08/2005

تعرض الدكتور هايل محمود كنج أبو صالح، مساء أول من أمس الخميس، إلى اعتداء همجي، من قبل مجهول، أمام عيادته في بلدة المغار الجليلية، تم نقله على أثره إلى مستشفى"بوريا" قرب طبريا. وقد أصيب الدكتور هايل أصابة بليغة في رأسه ورجله. بعد تقديم الاسعافات اللازمة تم نقله إلى مستشفى صفد لمتابعة العلاج والمراقبة.
الدكتور هايل أبو صالح يملك عيادة لطب الأسنان في قرية المغار ويعمل فيها منذ عدة سنوات، وله العشرات من المرضى، ويتمتع باحترام وتقدير شديدين من قبل مرضاه ومن قبل أهالي المغار عامة.
موقع الجولان التقى الدكتور أبو صالح وسمع منه ملابسات الحادث:

"كنت اعمل في العيادة، حين تلقيت اتصالاً على هاتفي الخليوي، فخرجت إلى الباحة الخارجية للعيادة، لكي أتمكن من الحديث، لأن الإرسال داخل العيادة ضعيف. فجأة شعرت بضربة قوية جدا على راسي، أوقعتني على الأرض، ثم بدأ مجهول، يضع القناع على وجهه، بضربي بشكل هستيري بآلة حادة كانت بيده. حاولت أن أدافع عن نفسي وأتجنب ضرباته، لكنه فر هارباً، بعد أن تدخل بعض من مرضاي، وبعض المارة في الشارع. فقدت الوعي جراء الضربة على راسي ونقلوني إلى المستشفى.
لا يوجد لدي أعداء، بل بالعكس، علاقاتي ممتازة مع جميع مرضاي، ومع معارفي وأصدقائي في المغار. ما زلت حتى ألان أفتش عن سبب أو دافع يبرر ما حصل، ولكني لم أجد لغاية الآن أي سبب ممكن إن يكون لهذا المعتوه لكي يعتدي عليّ. والشرطة ما زالت تحقق في الموضوع، ولكنها لم تخبرني بأي جديد بعد حول الحادث".
وكان الأهل والأصدقاء وبعض من أبناء قرية المغار قد تجمعوا في مشفى صفد، فور سماع النبأ، للاطمئنان على صحة الدكتور هايل، الذي خرج يوم أمس من المستشفى إلى منزله في مجدل شمس.
وعلم موقع الجولان إن أهالي قرية المغار استنكروا الحادث وعبروا عن غضبهم واستهجانهم الشديدين لهذا العمل الجبان، خاصة وأن الدكتور هايل يتمتع باحترام كبير لدى أهالي البلدة.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات