بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
دعما لصمود الاهل في الجولان المحتل مرسوم رئاسي جديد
  27/09/2006

الرئيس الأسد يصدر المرسوم التشريعى رقم 48
الثلاثاء, 26 أيلول , 2006 - 11:20
دمشق / سانا

اصدر السيد الرئيس بشار الاسد المرسوم التشريعى رقم 48 للعام 2006 الذي يعتبر كل عامل او موظف او وكيل او مستخدم لدى الجهات العامة من المواطنين العرب السوريين عاد الى الجولان السورى المحتل عن طريق الصليب الأحمر الدولى بقصد الإقامة الدائمة فى الجولان المحتل بعد حصوله على موافقة الجهات الرسمية المختصة حكما قائما على رأس عمله .
وسينشر هذا المرسوم التشريعي فى الجريدة الرسمية ويعتبر نافذا من تاريخ 5/6/ 1967 .
نص المرسوم :
رئيس الجمهورية
بناء على احكام الدستور
يرسم مايلى :

مادة 1 : تعدل المادة 1 من المرسوم التشريعى رقم 4 تاريخ 6/1/ 1970 على النحو الاتى :
مادة 1 يعتبر حكما قائما على راس عمله كل عامل او موظف او وكيل او مستخدم لدى الجهات العامة من المواطنين العرب السوريين عاد الى الجولان السورى المحتل عن طريق الصليب الاحمر الدولى بقصد الاقامة الدائمة فى الجولان المحتل بعد حصوله على موافقة الجهات الرسمية المختصة .
مادة 2 ينشر هذا المرسوم التشريعى فى الجريدة الرسمية ويعتبر نافذا من تاريخ 5/ 6/1967 .
دمشق 3/ 9/ 1427 هـ الموافق لـ 26/ 9/ 2006 م .
رئيس الجمهورية
بشار الاسد

وعقّب المهندس محمد ناجي عطري رئيس مجلس الوزراء على المرسوم قائلاً: إنه يأتي استكمالا لدعم صمود اهلنا في الجولان المحتل وتشجيعا للعودة إليه. ‏
وقال المهندس عطري في تصريح أمس: إن الهدف من هذا المرسوم هو دعم صمود اهلنا في الجولان المحتل في التمسك باراضيهم وهويتهم العربية السورية. ويأتي المرسوم رقم /48/ ضمن سلسلة المراسيم التي صدرت في هذا الشأن ومنها المرسوم رقم /4/ لعام 1970 الذي يتضمن اعتبار كل موظف عاد الى الجولان المحتل قائما على رأس عمله وكذلك المرسوم التشريعي رقم 42 لعام 2001 الذي اعتبر كل معلم فصلته سلطات الاحتلال عن عمله قائماً على رأس عمله حكماً.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات