بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>
الشرطة الاسرائيلية تمنع اصحاب الاليات من العمل في مشروع الوقف
  20/10/2009

الشرطة الاسرائيلية تمنع اصحاب الاليات من العمل في مشروع الوقف

موقع الجولان

أصدرت الشرطة الإسرائيلية امرا إداريا، تمنع بموجبه أصحاب الآليات الثقيلة " البياكر" من مواصلة العمل في مشروع "الأوقاف الدرزية "في مجدل شمس، الذي تشرف عليه لجنة الوقف، لحل ضائقة أبناء البلدة السكانية، وبناء منازل لهم. القرار الإسرائيلي جاء  بعد استدعاء أصحاب الآليات  والسائقين إلى التحقيق في مركز شرطة مستوطنة " كتسرين" وتسليمهم الأوامر الإدارية الصادرة عن لجنة التنظيم والبناء الإسرائيلية، ومنعهم من العمل في المنطقة الغربية وحارة الجبل في مجدل شمس تحت طائلة الاعتقال الفوري. وقد استنكرت الفعاليات والشخصيات  الاجتماعية المختلفة التي زارت خيمة المحبة القرار الاسرائيلي، مؤكدة على ان هذا المشروع هو ملك اجتماعي لكل الناس، ومسؤوليته تقع على جميع الناس، والقرار الإسرائيلي هو مس خطير  وكبير بالأمور الدينية الخاصة  بأملاك الوقف، واعتبرت ان الاستفزاز الإسرائيلي  ومحاولة التدخل  لوقف المشروع هو  بداية لسيطرة إسرائيلية على تلك الأراضي والتي لم تخف  السلطات الإسرائيلية أطماعها فيها، لإخضاعها لهيمنتها  ومسؤوليتها في محاولة لمحاصرة بلدة مجدل شمس، وإقامة مشاريع  خاصة بالمستوطنين اليهود في المنطقة، مستذكرين  محاولة احد المستوطنين الاسرائييلين الاستيلاء على أوقاف قرية عين قنية في مقام الشيخ عثمان الحزوري المقدس لدى" الطائفة الدرزية" وبناء مشروع سياحي استثماري هناك، بحماية المؤسسة الإسرائيلية ذاتها..
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

ابن البلد

 

بتاريخ :

21/10/2009 14:11:30

 

النص :

عجيب امر لجنة التنظيم هذه ألا ترى ماذا يحدث للحرش على بعد مئات الامتار من مقرها في قرية مسعدة في المدخل الرئيسي من اتجاه بقعاثا حيث ان احد الاشخاص يقوم بادخال كل الياته الثقيلة(وكل زبالته)الى الحرش وبين الاشجار من اجل اتلاف المكان والسيطرة عليه ام لانه هناك مصلحة فردية وتعدي على احراشنا فلا بأس
   

2.  

المرسل :  

سلمان أبوفياض

 

بتاريخ :

23/10/2009 01:11:05

 

النص :

لا يلام الذئب في عدوانه إن يك الراعي عدو الغنم ولن يوقف العدو عدوانه إن لم يقف الأحرار صفاً واحدا ً في وجهه