بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان للتنمية >> المجمع الطبي  >> طب وصحة  >>
"الشردقة"...أسبابها وطرق الوقاية منها
  13/09/2013

"الشردقة"...أسبابها وطرق الوقاية منها




"اختناق الشردقة أو الشرقة" هو وجود بطريق الخطأ لقطع من الطعام، أو الحلوى أوأجسام غريبة كالأجزاء الصغيرة من الألعاب أو الكرات الصغيرة أو الخرز أو غيرها، في المجرى الذي يمر فيه الهواء أثناء رحلة ذهابه إلى الرئة عبر منطقة الحلق. وبعبارة أخرى، لا يبقى مجال للهواء كي يصل إلى الرئة أو يخرج منها بسهولة نظراً لوجود جسم غريب يسد المجرى الطبيعي للهواء في الحلق.

الاختناق بالشرقة أمر خطير جداً ومُهدد لسلامة حياة الإنسان، حيث يُؤدي استمراره إلى فقدان الوعي وتوقف التنفس وبالتالي توقف القلب.

وتشير المصادر الطبية إلى أن "العلامة العالمية" universal sign لاختناق الشرقة هي رؤية شخص ممسك بيديه على حلقه. ولو لم يكن الشخص يقوم بهذه الحركة، فانظر إلى أحد المؤشرات الأخرى لحالة اختناق الشرقة. والتي قد تكون أحد العلامات التالية:

* عدم القدرة على الكلام.

* صعوبة في التنفس، أو تنفس بصوت وضجيج.

* عدم القدرة على السعال بقوة.

* تحول الجلد والشفاه والأظافر إلى اللون الأزرق أو المُعتم.

* فقدان الوعي.

وعلينا ملاحظة أن بعضاً ممن يُصابون باختناق الشرقة يُصيبهم الارتباك لأسباب شتى من سعالهم، ما يدفعهم إلى القيام ومحاولة الخروج من المكان الذي يوجد الناس فيه، كي يقوم بنفسه في الخارج بتكرار السعال وبقوة. وهنا لا يُدرك هذا الشخص أن قدرته على احتمال حالة الاختناق قد لا تدوم بضع دقائق، ومن ثم قد يفقد وعيه. والخطورة هي في عدم ملاحظة منْ حوله ما جرى له وما يُحاول فعله من الخروج والابتعاد عن الحضور.

وقاية البالغين من الاختناق

* تُشير نشرات المؤسسة القومية للصحة بالولايات المتحدة إلى أن أكثر من 3000 شخص يموتون سنوياً نتيجة للإصابة بـ "اختناق الشرقة". ومن المهم تعلم كيفية ملاحظة إصابة أحدهم بذلك، سواءً من البالغين أو الأطفال. كما أن من المهم تعلم الطريقة الصحيحة والسليمة لإسعافهم. ومن المهم كذلك معرفة السلوكيات التي تتسبب بارتفاع احتمالات الإصابة بـ "اختناق الشرقة". وذكرت المؤسسة من أهم أسبابها:

* محاولة ابتلاع قطع كبيرة من الطعام، وعدم مضغها جيداً. وخاصة اللحم أو الأسماك أو غيرها.

* تناول الكحول قبل أو أثناء تناول وجبة الطعام. والكحول بالذات يُخدر الأعصاب التي تُساهم في إتمام عملية البلع بطريقة سليمة.

* وضع تركيبة للأسنان، لأن التركيبة تجعل من الصعب على المرء معرفة ما إذا تم مضغ الطعام جيداً قبل بلعه.

* الضحك أو الكلام بحماس وانفعال أثناء تناول الطعام.

* الأكل بسرعة.

* الركض أو اللعب أو المشي السريع حين وجود طعام أو أشياء أخرى في الفم. وقاية الأطفال من "اختناق الشرقة"

* والمهم هو وقاية الأطفال من تناول أشياء يلتقطونها من هنا أو هناك، لأن الصغار منهم يضعونها مباشرة في أفواههم. كما أن ثمة وسائل للوقاية أثناء تناول الطعام أو اللعب بالألعاب وغيرها، وهي ما تشمل:

* أجلس الطفل على مقعد عال أو على الطاولة أثناء تناوله للطعام.

* لا تدع الطفل مطلقاً يلعب أو يمشي أثناء تناوله للأكل أو وضعه للحلويات أو العلك في فمه.

* لا تدع الأطفال يتناولون الأكل بسرعة.

* علم الأطفال عدم الضحك أو الحديث بصوت عالي وبانفعال أثناء تناول الطعام.

* لا تُطعم الأطفال إلا قطعاً صغيرة من الطعام.

* أطعم الأطفال أطعمة طرية.

* لا تُقدم للأطفال الصغار، دون سن 4 سنوات، أطعمة كالمكسرات، أو بذور اللب، أو البطيخ ببذره، أو الكرز ببذره، أو الفشار، أو الخضار النيئة الكاملة كالخيار والجزر، أو حلويات صلبة، أو تفاحة أو كمثرى كاملة.

* قطّع العنب إلى أربعة أجزاء، قبل تقديمه للطفل.

* أزل عن "الهوت دوغ" قشرته، وقطعه أجزاء صغيرة قبل تقديمه للطفل.

* راقب الأطفال عن كثب أثناء تناولهم للطعام.

* لا تدع الأشياء الصغيرة في متناول يد الأطفال الرُضع، كالأزرار أو العملات المعدنية أو الخرز.

* تأكد من أن ألعاب الطفل مناسبة لعمره، وخالية من الأجزاء الصغيرة .

* خطوات الإسعاف للإنسان البالغ عند حصول اختناق الشرقة

* وهنا، إما أن يكون الشخص البالغ واعياً، أو دخل في مرحلة من اللاوعي نتيجة لطول مدة الاختناق. وفي كل من الحالتين، عليك إتباع الخطوات التالية:

ـ أولاً: اختناق البالغ الواعي ·توجه إلي المُصاب مباشرة بالسؤال: هل تعرضت لشرقة بالطعام أم لا؟ والغاية من السؤال تقييم مدى وعيه عبر مدى فهمه لما يُسأل عنه، وتقييم مدى قدرته على الحديث بالإجابة على السؤال، ومعرفة ما الذي جرى ويجري لذلك الشخص.

· إذا تمكن الشخص من الإجابة على السؤال بكلام، واتضح لك من ذلك أن بإمكانه التنفس، ولاحظت أنه يسعل، فإن التدخل السريع ومحاولة فعل شيء له ليس بضروري، لأن الاختناق يحصل عادة من بداية المشكلة، وإذا ما كان الشخص قادراً على الكلام والسعال والتنفس، فإن الجسم الغريب من غير المُحتمل أن يتسبب له بمشاكل خطرة. ولكن عليك مراقبته، وإعطائه شيئاً من الماء للتأكد من قدرته على بلعه والتنفس آنذاك.

·لو لم يتمكن الشخص من الإجابة على سؤالك، أو تراه لا يتنفس، أو لا يسعل بالرغم من اختناق الشرقة، فقم سريعاً، ودون أي تأخير، بإجراء ما يُعرف بأسلوب "خمسة وخمسة". أي قم فوراً بإعطاء خمس ضربات بكعب اليد على ظهر المُصاب في المنطقة ما بين الكتفين back blows. · وإذا لم يتحسن الوضع، قم بإجراء "مناورة هيمليك" Heimlich maneuver خمس مرات متتالية. · "مناورة هيمليك" تكون بالضغط والدفع على أعلى البطن. أما إن كان الشخص امرأة حامل أو شخصاً ذا سمنة مفرطة في البطن، فقم بإجراء "مناورة هيمليك" بالضغط والدفع على منطقة الصدر. وسنوضح كامل خطوات "مناورة هيمليك".

· ان لم يستجيب المُصاب ويخرج الجسم الغريب من مجرى التنفس، كرر إجراء خمس ضربات على الظهر فيما بين الكتفين، ثم خمس مرات "مناورة هيمليك"، ولا تتوقف حتى يخرج الجسم الغريب الذي يسد مجرى التنفس، أو حينما يفقد الشخص وعيه.

·تنبه لأمر مهم، لو كنت المُسعف الوحيد الموجود مع الشخص، قم بإجراء ضربات الظهر و "مناورة هيملينك" بنظام "خمسة وخمسة" قبل ذهابك للاتصال بالإسعاف. ولو كان أحد أخر معك، قم أنت بعملية الإسعاف، وأرسل الشخص الأخر لطلب عون المُسعفين وسيارة الإسعاف.

ـ ثانياً: اختناق البالغ غير الواعي ·ضع المُصاب برفق على الأرض، واجعله مُستلقياً على ظهره، وذراعاه بجانب الجسم ورجلاه ممدودتان.

· أطلب من أحدهم أن يُعجل في طلب طاقم وسيارة الإسعاف.

· قم بإمالة رأسه إلى الخلف شيئاً قليلاً، وأدخل أصبعك السبابة إلى داخل فمه، وحاول أن تتفقد وجود الجسم الغريب، بالنظر أو اللمس، كي تُخرجه بأصبعك إلى الخارج. وان لم ترَ شيئاً واضحاً في خلفية الفم، فكن على حذر شديد من أن يدفع أصبعك ذاك الجسم الغريب عميقاً داخل الحلق.

· سواءً نجحت في إخراج الجسم الغريب أو لم تنجح، ابدأ التنفس الصناعي بفتح ممرات مجرى هواء النفس. وذلك بإمالة جبهة الرأس إلى الخلف قليلاً مع رفع الذقن، والبدء بخطوات الإنعاش القلبي الرئوي (CPR) على حسب المُعطيات الموجودة على المُصاب. مع تكرار تفحص الفم، لأن خطوات الضغط على الصدر خلال الإنعاش القلبي الرئوي قد تدفع بالجسم الغريب إلى الفم من الحلق أو مجاري التنفس الأدنى .



 

شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي" جولان نيوز "
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات