بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> الاستيطان >>  حملة مقاطعة المنتوجات الاسرائيلية >>
اللجنة الفلسطينية للمقاطعة تطالب بمعاقبة شركتين فرنسيتين
  17/11/2009

اللجنة الفلسطينية للمقاطعة تطالب بمعاقبة شركتين فرنسيتين

دعت اللجنة الوطنية الفلسطينية لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها، في بيان حصلت «السفير» على نسخة منه، الدول العربية، وخاصة الخليجية، إلى مقاطعة شركتي «فيوليا» و«ألستوم» الفرنسيتين، لضلوعهما في المشروع الإسرائيلي «قطار القدس الخفيف»، الذي يعد انتهاكاً للقانون الدولي.
وكانت اللجنة الوطنية للمقاطعة عقدت أمس مؤتمراً صحفياً في القدس المحتلة، «لكشف هذه المعلومات وإحراج الدول العربية، وخاصة الخليجية».
ويهدف مشروع «قطار القدس الخفيف» الذي فازت به الشركتان لدى طرحه في 2002، إلى «ربط المستعمرات في القدس المحتلة وحولها، وتطوير البنى التحتية الاستيطانية» في المدينة، و«ضمان توسعها على حساب الأرض والحقوق الفلسطينية»، ما «يُعد انتهاكاً لاتفاقية جنيف»، فضلاً عن أنه «يعزز التمييز العنصري ضد الفلسطينيين»، ما يجعل الشركتين متواطئتين في «انتهاك حقوق الفلسطينيين».
وإزاء هذه المعطيات، قاطع عدد كبير من المؤسسات المدنية، في السويد وبريطانيا وفرنسا وأستراليا، هاتين الشركتين. وهو ما لم تفعله دول عربية.
وتشارك هاتان الشركتان في مشروع «قطارات أبو ظبي»، ومشروع «شبكة السكك الحديدية الخليجي»، المتوقع أن تبلغ كلفته 25 مليار دولار، وفقاً للبيان، «بل أن الستوم ربحت مؤخراً عقداً سعودياً بقيمة 6,8 مليار ريال سعودي لبناء خط قطار فائق السرعة يربط مكة بالمدينة المنورة».
وتابع البيان أن مجموع مشاريع ألستوم في الدول الخليجية، بين العامين 2002 و2009 بلغ قرابة 3,2 مليار يورو. ومن بين هذه المشاريع، تأمين توربينات الغاز لمحطة الزور في الكويت، قيمته 150 مليون يورو؛ وتزويد شركة المنيوم البحرين بمولدات كهربائية بلغت قيمتها 360 مليون يورو؛ وبناء محطة لتوليد الكهرباء في إمارة دبي بقيمة 325 مليون يورو؛ وبناء سكة الحديد في دبي بقيمة 550 مليون يورو، حصة الستوم منه 300 مليون يورو؛ وإنشاء محطة لتوليد الكهرباء في منطقة شعيبة في السعودية، بقيمة 1,9 مليار يورو.
(«السفير»)

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات