بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> قــضــايـــا عربــيــة >>
القذافي: خروجي من باب العزيزية تكتيكي وسأعود إلى طرابلس
  24/08/2011

القذافي: خروجي من باب العزيزية تكتيكي وسأعود إلى طرابلس


قال الزعيم الليبي معمر القذافي أن خروجه من باب العزيزية كان تكتيكيا وأنه سيعود إلى طرابلس، فيما هاجمت قوات تابعة له70 صاروخا، فيما قال متحدث باسمه تصريحات أذيعت الأربعاء أن الزعيم الليبي مستعد لمقاومة المعارضة التي سيطرت على العاصمة طرابلس.
وقالت مصادر خاصة إن قوات تابعة للقذافي أطلقت ما يزيد على 70 صاروخا باتجاه معاقل الثوار، كما هاجمت القوات بلدة العجيلات بالصورايخ والدبابات.
فيما أكد المتحدث موسى إبراهيم الذي كان يتحدث هاتفيا الى قناتي "العروبة" و"الرأي" أن قادة المعارضة لن يجدوا مكانا يهنأوا فيه، إذا قدموا الى طرابلس من مدينة بنغازي الشرقية، ولو استمر الأمر لشهور أو حتى سنوات، وأن القذافي توعد بتحويل ليبيا إلى بركان وحمم ونار.
كما أعلن رئيس المكتب التنفيذي للمجلس الانتقالي الليبي محمود جبريل أن الثوار الذين حاصروا منزل محمد معمر القذافي لم يكونوا أناسا مدربين، وقامت إحدى كتائب النظام باختطافه في الصباح الباكر في سيارات مصفحة. كما أعلن عن تشكيل غرفة أمنية عليا لضبط النظام في ليبيا.
وحول إمكانية هروب القذافي واحتمالات اختفائه يقول اللواء يسري قنديل الخبير العسكري "إن القذافي لن يستطيع الخروج من ليبيا وإن كان سيبقى فمصيره سيكون شبيها لمصير صدام حسين، لأنه ليس لديه الشجاعة كي ينتحر، فهو إما سيتم الإرشاد عنه من قبل البعض نظير مبالغ مالية كبيرة، وإما يقبض عليه الثوار ويقدمونه للمحاكمة، خاصة أن الثوار الليبيون يعرفون دروب بلدهم، كما أن القذافي غير مرغوب فيه دوليا، وبالتالي لن تقبله أي دولة ومن هنا أعتقد أن مصيره سيكون مثل مصير صدام حسين ".
ومن جهته قال مسؤول في رئاسة نيكاراجوا إن بلاده ترحب بالقذافي على أرضها، لكنه لم يطلب ذلك بعد.

وكالات

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات