بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> الاستيطان >>  منشأت اقتصادية اسرائيلية في الجولان >>
نبيذ المستوطنات في الجولان المحتل يشكل 38% من صادرات النبيذ الإسرا
  28/04/2014



نبيذ المستوطنات في الجولان المحتل  يشكل 38% من صادرات  النبيذ الإسرائيلية


موقع الجولان / ايمن ابو جبل

 
تنتشر صناعة النبيذ في المستوطنات الاسرائيلية في الجولان المحتل، ويحتكر هذه الصناعة المجلس الإقليمي للمستوطنات منذ العام 1984 ، حيث يقوم صانعو النبيذ بنشر كرومهم على عرائش ويدرّجون الأرض تحتها لضبط مستوى الرطوبة، والتعويض عن نقص الماء في أوقات الجفاف. وتنتج مصانع النبيذ"الفاخر" ما يعادل 7500 طنا، تزود إسرائيل بمقدار %21 من احتياجات السوق.ويشكل نبيذ الجولان نسبة %38 من صادرت النبيذ الإسرائيلية. كما تنتج المستوطنات نصف كمية المياه المعدنية التي تباع في إسرائيل. وحصل نبيذ المستوطنات الإسرائيلية في الجولان من نوع " ياردين "على اعتراف عالمي ، وهو أول نبيذ إسرائيلي يحصل على هذا الاعتراف، رغم مقاطعة العديد من الشركات والحكومات العالمية البضائع الإسرائيلية المنتجة في المستوطنات الإسرائيلية ..
 مصانع النبيذ في المستوطنات الإسرائيلية في الجولان السوري المحتل  تأسست  في العام 1983 بعد ان بدأت  المستوطنات بزراعة كروم العنب المخصصة للنبيذ في أواخر العام 1976 وهي تضم 8 مدراء  يمثلون 8 مستوطنات إسرائيلية في الجولان المحتل والبالغ عددها 33 مستوطنة. وبدأت بإنتاج أولى زجاجات النبيذ في العام 1984 من نوع " يردون كبرينا سوبينيون."  وتعتمد مصانع النبيذ   على 28 كرم عنب  أكبرها "كروم  مستوطنة اودم " والتي ترتفع عن سطح البحر 1200 م  ويزرع فيها 22 نوع من أنواع العنب  8 انواع مخصصة لإنتاج النبيذ الأبيض.  ويُعتق النبيذ في 8200 حاوية خشب بلوط 85% منها من البلوط الفرنسي ويعمل فيها 160 عامل، وحازت  المصانع على 58 ميدالية ذهبية وكأسيين عالميين  من ناحية الجودة  فيما نال نبيذ الجولان من ناحية الذوق والطعم على 15 كأس ذهبي وفضي، ويُصدر  إلى 32 دولة في مختلف  أنحاء  العالم.
وتعود فكرة انتج النبيذ الى خبير امريكي من ولاية كاليفورنيا اثناء زيارته للجولان عام 1972 واجرى دراسات وابحاث على التربة في الجولان وطبيعة المناخ المتنوع والمتعدد الذي يوفر انتاج كميات كبيرة من العنب بمختلف الانواع . في العام 1982 تم انتاج اول محصول من العنب وتم ارساله الى مصانع النبيذ في تل ابيب وبعد النجاح الذي حققه المنتوج قرر المجلس الاقليمي اقامة اول مصنع للنبيذ في الجولان حيث يعتير اليوم ثالث اكبر مصانع النبيذ في اسرائيل .

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات