بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> الاستيطان >>  منشأت اقتصادية اسرائيلية في الجولان >>
 الرئيس الاسرائيلي يزور مستوطنة " كتسرين " في الجولان السوري المحتل
  11/04/2012


 الرئيس الاسرائيلي يزور مستوطنة " كتسرين " في الجولان السوري المحتل

موقع الجولان


يقوم الرئيس الاسرائيلي " شمعون بيرس" الاثنين القادم بزيارة الى المستوطنات الاسرائيلية في الجولان السوري المحتل، حيث سيطلع على منجزات مختبر علم الوراثة القائم في مستوطنة " كتسرين" والتي تشرف عليه شركة اسرائيلية(GGA)  التي تعتبر من الشركات الرائدة في الثورة الجينية، والاختبارات المرتبطة بامراض السرطان والامراض العصبية، وتقوم الشركة باجراء الاختبارات الوحيدة في اسرائيل  لضبط الادوية وفقا للخلفية الوراثية الفردية في مجال الطب الجيني، وهي تكنولوجيا مبتكرة تتيح الحصول على معلومات اشمل عن الامراض والطفرات  والكشف عن مرض السرطان ومسبباته  بتكلفة اقل  ووقت زمني اسرع ... ويعتبر هذا المختبر الوحيد في اسرائيل الذي يجري اختبارات جينية من خارج اسرائيل ايضاً ..

وستطلق الشركة بحضور الرئيس الاسرائيلي منتج جديد وفريد من نوعه في العالم، وهو عبارة عن رقاقة تسمح بالكشف عن تسلسل الجينات الورائية  ـ11 نوعا من انواع السرطان وهي نتاج لتعاون اسرائيلي وشركات امريكية في مختبر علم الوراثة في مستوطنة "كتسرين" حيث سيستفيد منها بشكل خاص الاطفال الذين يعانون من الامراض الوراثية.

يذكر ان   مستوطنة كتسرين  تعتبر مركز المبادرات التكنولوجية في الجولان المحتل  وهناك برامج علمية كبيرة عديدة تم تنفيذها  ومخططات جاهزة لانطلاقة ستة مشاريع جديدة في المجال التكنولوجي احداها خاصة بالاقراص المدمجة للكمبيوترات وهي معدة للاغراض التكنولوجية الطبية ومجال الاتصالات ومجال المحافظة على البيئة والاتصالات والبصريات الالكترونية وهذه المشاريع بالتعاون مع شركات امريكية رائدة في المجال الالكتروني، وستخدم هذه المشاريع شركات انتاجية رائدة في الجولان وهناك 30-40 مخطط سيتم مناقشتها ودراستها، وستتمكن عدة شركات طبية من المساهمة في تطوير هذه البرامج بما فيها مستشفى صفد ومعهد ميغال في كريات شمونة ومستشفى رمبام ومستشفى العفولة. واليوم هناك عدة مشاريع تكنولوجيه في الجليل  تعمل في الجولان تستوجب توفير وتخصيص الدعم المادي من اجل استمرارية عملها.


للمزيد حول المنشأت  الاسرائيلية في الجولان المحتل

 اقرأ ايضاً :

في ذكرى: طرد شمعون بيرس رئيس حكومة اسرائيل من الجولان السوري المحتل
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات