بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> شؤون اسرائيلية  >>
صفقة نتنياهو وموفاز- انضمام كاديما للحكومة والغاء تبكير الانتخابات
  08/05/2012


صفقة نتنياهو وموفاز- انضمام كاديما للحكومة والغاء تبكير الانتخابات

 في خطوة مفاجئة توصل بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي وشاؤول موفاز رئيس حزب كاديما الى اتفاق بانضمام الاخير إلى الائتلاف الحكومي وتشكيل حكومة وحدة وطنية وإلغاء مشروع قانون حل الكنيست وتسبيق موعد الانتخابات العامة إلى الخريف القادم.وحسب وسائل الاعلام الاسرائيلية فقد توصل نتنياهو وموفاز إلى الاتفاق بهذا الشأن خلال اتصالات سرية جرت بينهما في الأيام الأخيرة بعيداً عن وسائل الإعلام. وسيجري طرح الاتفاق على جدول أعمال الكنيست صباح اليوم تمهيداً لاعتماده خلال 48 ساعة. وسيعقد نتنياهو وموفاز صباح اليوم مؤتمراً صحافياً مشتركاً بهذا الخصوص . وصادقت كتلتا الليكود وكاديما على الاتفاق الذي يعني عملياً أن الائتلاف الحاكم سيتمتع من الآن فصاعداً بدعم أربعة وتسعين نائباً. وسيتم تعيين موفاز نائباً أول لرئيس الوزراء ووزيراً بدون حقيبة إلى جانب انضمامه إلى جميع اللجان الوزارية الهامة. كما سيتولى نواب كاديما رئاسة لجنتيْ الخارجية والأمن والاقتصاد البرلمانيتين.
وينص الاتفاق بين الكتلتيْن أيضاً على استبدال (قانون طال) الذي يعفي الشبان اليهود المتشددين دينياً (الحريديم) من الخدمة العسكرية بقانون جديد بالإضافة إلى ضمان تشريع قانون الميزانية العامة للسنة القادمة وطرح مشروع قانون بتعديل النظام الانتخابي حتى أواخر العام الجاري ما يعني أن الانتخابات المقبلة المزمعة بعد حوالي عام ونصف ستجرَى بناء على النظام الجديد .
وتعهدت كاديما بموجب الاتفاق بعدم الانسحاب من الائتلاف حتى انتهاء ولاية الكنيست الحالي .
اما بالنسبة لبرنامج الحكومة الموسَّعة الجديدة فاتفقت كتلتا الليكود وكاديما على السعي لاستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين بالإضافة إلى تفاهمات ثنائية في قضايا اقتصادية واجتماعية مختلفة.
وقالت الاذاعة الاسرايلية ان نتنياهو اتصل بشمعون بيرس الذي يزور كندا حالياً وأطلعه على توسيع حكومته حيث رحب الرئيس بيرس بهذا التطور.
أما أحزاب المعارضة فانتقدت بشدة الاتفاق بين الليكود وكاديما. إذ قالت رئيسة حزب العمل النائبة شيلي يحيموفيتش إن الاتفاق يشكل التواء سياسياً يثير السخرية بصورة غير مسبوقة في تأريخ الدولة.
وقال النائب العمالي النائب يتسحاق هرتصوغ إن حزبه سيقود المعارضة لإسقاط ما أسماه (تحالف الجبناء). أما رئيسة حزب ميرتس النائبة زهافا غلؤون فوصفت الاتفاق بين نتانياهو وموفاز بالمناورة التي تُشتمّ منها الرائحة الكريهة.
ويطرح دخول موفاز الى حكومة نتنياهو الكثير من التساؤلات بشأن الموقف الاسرائيلي من ايران، اذ كان موفاز احد المنتقدين لقيام اسرائيل بقصف المنشآت النووية الايرانية بمفردها.
وكانت الدعوة إلى انتخابات مبكرة عززت التوقعات بأن اسرائيل قد تقوم بضرب المنشآت النووية الايرانية خلال اشهر.





 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات