بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> شؤون اسرائيلية  >>
نشر 600 شرطياسرائيلي في مطار اللد لمواجهة الحملة الجوية
  07/07/2011

نشر 600 شرطياسرائيلي في مطار اللد لمواجهة الحملة الجوية
 وكالات


أفادت التقارير الإسرائيلية أن الشرطة الاسرائيلية تستعد لوصول المئات وربما آلاف الناشطين المتضامنين مع الشعب الفلسطيني في "حملة الحرية" الجوية إلى مطار اللد، وذلك في عملية احتجاجية ضد إسرائيل.
وبحسب التقديرات الإسرائيلية فإنه من المتوقع يبدأ وصول المتضامنين صباح غد الجمعة في نحو 50 رحلة جوية من أوروبا إلى مطار اللد، ومن هناك سيتوجهون إلى مواقع مختلفة على جانبي الخط الأخضر.
وأضافت أنه بالرغم من أن منظمي الحملة حاولوا يوم أمس عرض الحملة على أنها تضم متضامنين في أجيال 50-60 عاما، وأنهم لن يقوموا بأي نشاط استفزازي، إلا أن الشرطة قررت طرد كل من يظهر اسمه في القائمة.
وبحسب صحيفة"هآرتس" فسوف يتم اليوم الخميس نشر نحو 600 من عناصر الشرطة في مطار اللد، بذريعة منع المتضامنين من القيام بأي نشاط "استفزازي".
وأضافت أن متضامنين أفراد دخلوا اسرائيل، يوم أمس، وأن الشرطة تعرف هويتهم ومكان تواجدهم، إلا أنه تقرر عدم إبعادهم. في المقابل فإن 5 متضامنين وصلوا من فرنسا وبلجيكا في اليومين الأخيرين، وتم اعتقالهم وإعادتهم إلى بلادهم.
وقد ألقيت مسؤولية معالجة "الحملة الجوية" على الشرطة، بالتعاون مع كافة السلطات والمنظمات ذات الصلة، حيث تم تشكيل "غرفة عمليات" مركزية تضم ممثلين عن الشرطة والمخابرات ووزارة الداخلية وسلطة المطارات ووزارة الخارجية الاسرائيلية.
وبحسب الشرطة الاسرائيلية فمن المتوقع أن تصل "الموجة" الأولى من المتضامنين في الساعة الواحدة من بعد منتصف الليل، كما تستعد الشرطة لاحتمال أن يكون عشرات الناشطين في رحلة جوية واحدة يتصرف كل واحد منهم بطريقة مختلفة عن الآخرين.
وبحسب الصحيفة فإن مخاوف الشرطة تتركز أساسا حول الأصداء الإعلامية أكثر من مواجهة الحملة نفسها.
وكانت قد وجهت إرشادات لعناصر الشرطة مفادها أن السلاح الأساسي للمتضامنين المتظاهرين هو آلات التصوير والهواتف النقالة الموجودة بحوزتهم. وخشية أن يتم تصوير عناصر الشرطة وهم يمارسون العنف الجسدي ضد المتظاهرين فقد تقرر أن يكون غالبية عناصر الشرطة بالزي المدني، وبدون أية وسائل لتفريق المظاهرات أو سلاح.
تجدر الإشارة في هذا السياق إلى أن المفتش العام للشرطة الاسرائيلية يوحانان دنينو، قد صرح لصحيفة "معاريف"، يوم أمس الأربعاء، أن الشرطة سوف تتصرف بحزم مع المتضامنين وأنها سوف تستخدم كافة الوسائل الموجودة بحوزتها.
إلى ذلك، تشير معطيات سلطة المطارات إلى أنه من المتوقع أن يصل البلاد، الجمعة، 21,742 مسافرا في 141 رحلة جوية

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات