بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> شؤون اسرائيلية  >>
الاحتلال يواصل تعزيز قواته على طول خط وقف اطلاق النار في الجولان المحت
  07/06/2011

الاحتلال يواصل تعزيز قواته على طول خط وقف اطلاق النار في الجولان المحتل

موقع الجولان /وكالات


يواصل الاحتلال تعزيز قواته على طول  خط وقف اطلاق النارفي الجولان السوري المحتل، وذلك في أعقاب إنذارات تحذر من مظاهرات متوقعة اليوم، الثلاثاء، في ذكرى مرور 44 عاما على احتلال مدينة  القدس.
وبحسب تقديرات الاحتلال فمن المتوقع حصول مواجهات، في "يوم القدس"، في مناطق أخرى وخاصة في القدس المحتلة والضفة الغربية.
يذكر أن عشرات المتظاهرين اعتصموا، يوم أمس الاثنين، في موقع عين التينة في الجزء المحرر من الجولان وهم يلوحون بالأعلام الفلسطينية والسورية، في حين اعتصم نحو 200 متظاهر في منطقة القنيطرة. ولم ترد أية أنباء عن وقوع مواجهات مع قوات الاحتلال.
وقالت "هآرتس" إن هذا الوضع يبقي الجيش في وضع "غير مريح"، حيث أن 4 كتائب من الجيش النظامي، التي كان يفترض أن تجري ثلاث منها تدريبات، يتم نشرها على طول الحدود، في حين أن كتيبة "عصبة الجولان" كان يفترض أن تجري تدريبات للحرب وليس في أعمال شرطية على طول الحدود.
وأضافت أنه في حال تواصلت المتظاهرات، وهو متوقع، فإنه على الجيش الإسرائيلي إن يستعد مجددا، ولا يستثنى من ذلك نشر قوات حرس الحدود في الجولان أو تشكيل وحدات حرس حدود جديدة.
إلى ذلك، تجدر الإشارة إلى أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتانياهو، كان قد صرح يوم أمس، الاثنين، أن الحكومة السورية لم تفعل ثقلها لمنع حصول ما وصفه بـ"الاستفزاز". واعتبر ذلك محاولة للفت الأنظار الدولية عن "القتل بالجملة" في سورية.
كما اعتبر نتانياهو محاولة اقتحام الحدود على أنها محاولة لنزع شرعية إسرائيل، ولكنها فشلت، على حد تعبيره.
وكتبت "هآرتس" أن السبب الرئيسي في أن ما حصل على الحدود الشمالية لم يكن له أصداء دولية هو القتل المتواصل في سورية.وأضافت أن الجيش يدرك أن رده محدود على "انتفاضة الحدود"، وأنه في حال تواصلت فإن ذلك سيؤدي إلى تآكل لدى قوات الجيش وترفع من احتمالات حصول حالات قتل جماعية

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات