بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> شؤون اسرائيلية  >>
اسرائيل تلوح بإغراق سفينة اردوغان إن توجه لغزة وإيران تنافس تركيا
  08/06/2010

اسرائيل تلوح بإغراق سفينة اردوغان إن توجه لغزة وإيران تنافس تركيا

المستقبل العربي
هدد عضوان بالكنيست الإسرائيلي رجب طيب اردوغان، رئيس الوزراء التركي بعدم السماح له بمغادرة غزة إن دخلها، أو إغراق السفينة التي سيستقلها قبل وصولها القطاع، فيما صدرت تصريحات ايرانية منافسة للمواقف التركية الداعمة للفلسطينيين المحاصرين في القطاع.
ففي أعقاب ما نشر عن أن رئيس الوزراء التركي يدرس ترأس حملة بحرية لكسر الحصار عن غزة، دعا عضو الكنيست الاسرائيلي المتطرف آريه الداد حكومة بنيامين نتنياهو السماح لاردوغان بالوصول إلى ميناء غزة، على ألا يسمح له بمغادرتها.
وقال الداد في مقابلة مع موقع "المستوطنين 7": "على "الإسرائيليين" الاستعداد للقيام بتجهيز سفن لوقف وصول اردوغان لميناء غزة، وإن قررت الحكومة السماح له بدخول غزة فيجب أن تمنعه من الخروج منها أبداً.
أما ميخائيل بن آري العضو المتطرف الآخر في الكنيست فقال إنه في حال قرر اردوغان الوصول إلى قطاع غزة عبر سفينة لكسر الحصار، علينا أن نغرق هذه السفينة وندمرها قبل أن تصل".
ونقل الموقع الالكتروني لصحيفة "معآريف" العبرية عن عضو الكنيست عن حزب الاتحاد القومي المتطرف قوله:"إذا أقدم أردوغان عليها فعلاً، فهنا الحديث لا يدور عن صديق بل تهديد يتعاون مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وإيران".
ودعا بن آري جيش الاحتلال الإسرائيلي إلى إغراق السفينة التي تحمل اردوغان، في حال اقتربت من المياه الإقليمية الإسرائيلية، مشيرًا إلى أن أي رد غير هذا لن يرتق بالاحتلال إلى مستوى الحد وسيكشف عن ضعفه.
على صعيد متصل، أعلن مسئول قريب من علي خامنئي المرشد الأعلى الإيراني الأحد، أن الحرس الثوري الإيراني مستعد لمواكبة قوافل تنقل مساعدات انسانية إلى قطاع غزة في حال أمر آية الله على خامنئي بهذا الأمر.
وقال على شيرازى، الذى يمثل المرشد الأعلى الإيرانى داخل الحرس الثورى، وفق ما نقلت عنه وكالة مهر للأنباء إن "القوات البحرية للحرس الثورى مستعدة تماما لمواكبة أساطيل الحرية والسلام التى تقل مساعدات إنسانية من العالم أجمع إلى شعب غزة الذى يتعرض للقمع".
وأضاف، "إذا أصدر المرشد الأعلى للثورة أمرا فى هذا الصدد للقوات البحرية للحرس الثورى، فستتخذ تدابير عملية لمواكبة الأساطيل إلى غزة، عبر استخدام قدراتها ومعداتها".

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات