بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> شؤون اسرائيلية  >>
وزير داخلية اسرائيل يعترف بمصادر أرض في القدس لبناء موقف للمستوطنين
  25/02/2010

وزير داخلية اسرائيل يعترف بمصادر أرض في القدس لبناء موقف للمستوطنين


اعترف وزير الداخلية الاسرائيلي ايلي يشاي اليوم الاربعاء، في رد على استجواب شفهي ومباشر طرحه عضو الكنيست محمد بركة، رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، في الهيئة العامة للكنيست، بأن في نية بلدية الاحتلال في القدس مصادرة أرض بملكية فلسطينية خاصة في حي الشيخ جراح، من أجل بناء موقف للسيارات خدمة للمستوطنين، مؤكدا أن المخطط قديم ولكن لم يتم البدء بإجراءات المصادرة.
وكان النائب بركة قد طرح استجوابا شفهيا ومباشرا لوزير الداخلية يشاي، حول ما كشفت عنه إذاعة "غالي تساهل" بنية بلدية الاحتلال مصادرة أرض بملكية خاصة من أجل بناء الموقف.
وكان رئيس الكنيست رؤوفين رفلين قد افتتح الجلسة، وقال:"في صيغة استجواب النائب بركة ورد مصطلح "القدس الشرقية" وبطبيعة الحال فهذا مصطلح ليست مستخدما عندنا، فالحديث يجري عن شرقي القدس لأن لمدينة غرب وشرق كما في لندن وباريس".
يذكر ان سلطات الاحتلال تفرض على وسائل إعلامها والخطاب الإسرائيلي العام والرسمي مصطلح "شرق القدس"، في إطار المصطلح الاحتلالي "القدس الموحدة".
أما وزير الداخلية الاسرائيلي يشاي، فقد بدأ حديثه معقبا على الجدل بين بركة ورفلين، ومؤيدا منطق الاحتلال، وقال:" القدس هي العاصمة الأبدية لإسرائيل، ثم قال، إن بلدية القدس مخططا كهذا، ولكنها لم تبدأ باجراءات المصادرة، وأن هذا المخطط قائم منذ سنوات، وحتى منذ أن كان إيهود اولمرت رئيسا للبلدية، والمصادرة ستتم وفق القانون الإسرائيلي الذي يسمح للبلدية بمصادر أراض من أجل المصلحة العامة".
ورد بركة على رد الوزير الاسرائيلي أمام الهيئة العامة للكنيست وقال:" بطبيعة الحال فإن إسرائيل قائمة في القدس بقوة الاحتلال، ولهذا فإن كل قوانينها مرفوضة، لأنها تفرض من أجل خدمة مصالح الاحتلال، فأنتم تفعلون كل شيء من أجل مصالح المستوطنين، وتغيير الطابع الفلسطيني للمدينة".
وتابع بركة قائلا:"على الرغم من رفضنا التام لكل قوانين الاحتلال وفرض أي نوع من "السيادة الإسرائيلية" على المدينة المحتلة، إلا أنه من باب الجدل معك، فبأي منطق تم مصادر أرض خاصة يملكها اصحابها منذ عشرات السنين وأكثر، ويتم حرمانهم من البناء فيها، من أجل مصادرتها خدمة لنفر من المستوطنين الذي يجتاحون المدينة، وأي منطق انساني قبل كل شيء يقبل بمثل هذا القرارات".
واضاف بركة:" إن اليوم تتأكد مؤامرة خطيرة جديدة على القدس، وحلقة اضافية في مخطط القضاء على حي الشيخ جراح في قلب مدينة القدس، وهذا يستوجب التصدي بكل قوة لهذا المخطط الخطير".
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات