بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> شؤون اسرائيلية  >>
اليميني المتطرف ليبرمان يهاجم سوريا ويتوعد بالاطاحة بنظام الرئيس بشار
  04/02/2010

اليميني المتطرف ليبرمان يهاجم سوريا ويتوعد بالاطاحة بنظام الرئيس بشار الاسد وعائلته

موقع الجولان

ذكرت الاذاعة الاسرائيلية ان وزير خارجية  الدولة العبرية افيغدور ليبرمان قد شن هجوما عنيفاً على حد قولها استهدف الرئيس بشار الاسد، في كلمة له في جامعة بار ايلان قال فيها "رسالتنا للأسد يجب أن تكون واضحة- في الحرب القادمة ليس فقط ستخسرون بل ستخسر أنت وعائلتك الحكم. لن تجلس أنت على كرسي الحكم ولا عائلتك" تصريحات  هذا المتطرف اليميني جاءت في ظل تصعيد اسرائيلي جديد يستهدف الارض السورية المحتلة من الجولان، بعد قرار السلطات الاسرائيلية توسيع مستوطنة " نمرود" الى 100 بيت جديد، وفي ظل تصريحات ادلى فيها وزير الحرب الاسرائيلي ايهود باراك ضد سوريا، التي تتهمها اسرائيل والولايات المتحدة الامريكية بدعم القضايا العربية العادلة في العراق وفلسطين ولبنان، معتبرة هذا الموقف حاضنا للارهاب بحسب الاوصاف الامريكية الاسرائيلية
 

من جهة ثانية قال رئيس الحكومة الاسرائيلي نتنياهوخلال لقائه مع موراتينوس: " فهمت جيدا الأسد الأب الذي أجريت معه مفاوضات، ولكن للأسف لا أفهم الأسد الابن. ببساطة لا أعرف ماذا يريد". تصريحات نتنياهة جاءت  اثر إعلان الرئيس السوري بشار الأسد أن إسرائيل غير جادة في تحقيق السلام. وتصريح الرئيس الأسد خلال استقباله (الأربعاء) وزير الخارجية الإسباني ميغيل موراتينوس بأن « كل الوقائع تشير إلى أن إسرائيل تدفع المنطقة باتجاه الحرب وليس باتجاه السلام». ..ووصف ليبرمان تصريحات الأسد بأنها «تهديد» و«تغيير قواعد اللعبة بشكل دراماتيكي». مضيفا أن تصريحات الأسد هي «تجاوز للخطوط لا يمكن التغاضي عنه».

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

نزيه ابراهيم كرمه

 

بتاريخ :

07/02/2010 00:15:13

 

النص :

: ليعلم ليبرمان من نحن أولآ:عليه أن يعرف (دبرمان) نعم دبرمان أن لا هو ولا غيره يستطيع أسقاط الحكم في سوريا، وكذلك لا هو ولا دولته ولا حكومة (نتن) ياهو ... يستطيعون أن يهددوا سوريا لآن أيام زمان ولت وعرفنا كيف حزب الله ، وهو حزب لا دوله وليس هو جيش نظامي أستطاع أن يقهر في عام2006 رابع جيش في العالم (حسب مقولة أسرائيل ) فكيف دوله مثل سوريا والاستقرار يعمها.. وعليه أن يعرف كذلك دبرمان أن ليس فقط سوريا لا تتنازل عن الجولان ، كذلك المواطنون في الجولان لا يرغبون ولا يريدون البقاء تحت نير الاحتلال ،وهم الذين تصدوا للدوله الصهيونيه في عام 1982 عندما كان الاضراب الكبير ووقفنا أمام الاحتلال رافضين الجنسيه الاسرائيليه ومتمسكين بالجنسيه السوريه .. فأين أنت يا دبرمان من تصريحاتك هذه.....