بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> شؤون اسرائيلية  >>
إسرائيل تدرس تغيير اسم البحر الميّت!
  16/10/2008

 إسرائيل تدرس تغيير اسم البحر الميّت!

في محاولة جديدة لطمس المعالم العربية والجغرافية على وجه التحديد، دعوات إسرائيلية لتغيير اسم البحر الميت والذي تعود تسميته لآلاف السنين منذ عهد اليونانيين والرومانيين الذين كانوا يطلقون عليه تسمية بحيرة الإسفلت.
عدد من رجال الأعمال الإسرائيليين بينهم مالكين لشركات مخصصة لمستحضرات التجميل والتي تستخرج موادها الأولية من البحر الميّت، تقدّموا بطلب إلى الحكومة الإسرائيلية بضرورة تغيير اسم (البحر الميّت) بحجّة أنّه يؤثّر على الصفقات التجارية التي تتداول مستحضرات تحمل هذا الاسم.
وجاء في رسالة رفعها مدير إحدى الشركات إلى الحكومة الإسرائيلية: ( زبائننا في الخارج منزعجون من شراء منتجات تحمل اسماً مرتبطاً بالموت، وهذا أمر صعب عليهم ).
وكشفت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية عن أنّ وزير العدل الإسرائيلي دانييل فريدمان كان أوّل المناشدين للقيام بتغيير اسم البحر الميّت، حيث ستجتمع لجنة تسمية خاصّة في بداية نوفمبر/تشرين الثّاني المقبل للنظر في أمر إعادة التسمية.
وتضيف الصحيفة أنّه في حال وافقت اللجنة المختصّة على تغيير اسم البحر الميّت فإنّ الاسم سيختفي كلّياً من المنشورات والخرائط الرسمية، مع العلم بأنّه وحتى تاريخ اليوم لم يتم طرح أسماء بديلة للبحر الميّت، إلا أن الاسم العبري المتداول هو بحر الملح.
وحسب استطلاع للرأي فإنّ 42.5% مع تغيير اسم البحر الميّت، بينما 52% عارضوا إعادة تسميته.

 يديعوت أحرونوت


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات