بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على الوطن  >>
إنهاء الاختطاف المبادل بين درعا والسويداء وإطلاق سراح المختطفين
  03/12/2016

إنهاء الاختطاف المبادل بين درعا والسويداء وإطلاق سراح المختطفين

إياس العمر: كلنا شركاء


نجحت الفعاليات الثورية في محافظة درعا في احتواء أزمة الاختطاف المتبادل بين محافظتي درعا والسويداء، خلال الأيام الماضية، بعد أن تجاوز عدد المختطفين من الطرفين 50 شخصا، وذلك بعد نجاحها في الضغط على الخاطفين في ريف درعا وإطلاق سراح المختطفين الثلاثة من محافظة السويداء مساء يوم الخميس 1 كانون الأول/أكتوبر.

وقال الناشط عبد الرحمن الزعبي لـ “كلنا شركاء” إن الفعاليات الثورية في محافظة درعا، وبالتعاون مع التشكيلات الثورية في ريف درعا الشرقي، تمكنت من تحديد هوية الخاطفين ومكان احتجاز عمال شركة الكهرباء من محافظة السويداء وهم (طلال خداج – رائد الشحف – خليل نوفل) الذين تم اختطافهم يوم الأحد الماضي من مكان عملهم غرب بلدة الدور بريف السويداء الغربي.

وأردف بأنه تم إطلاق سراح المختطفين الثلاثة، وإيصالهم إلى بلدة الدور، وأكد أن ذوي المختطفين من محافظة السويداء لم يدفعوا أية فدية أو مبلغ مالي مقابل إطلاق سراح العمال الثلاثة.

وقال الناشط خالد القضماني لـ “كلنا شركاء” إنه عقب إطلاق سراح العمال الثلاثة، تم إطلاق سراح معظم المختطفين من أبناء محافظة درعا في السويداء، مشيراً إلى أن دور الوجهاء والفعاليات الثورية في محافظة درعا كان واضحا، حيث تمكنوا من احتواء الموقف وتجنيب أبناء المحافظتين مزيداً من عمليات الخطف المتبادل.

وأكد على ضرورة استمرار التعاون والتنسيق من أجل عدم تكرار مثل هذه الحوادث في المستقبل، وإيجاد آلية عمل مشتركة تجنب أبناء المحافظتين عمليات الخطف والاتجار بالبشر، تكون كفيلة بالقضاء على مجموعات الخطف التي تعمل في معظم الأحيان بالتنسيق مع أجهزة النظام الأمنية.

ويذكر أن عملية خطف العمال الثلاثة كانت بداية موجة خطف جديدة، فعقب العملية تم خطف قرابة 50 شخصاً من نازحي محافظة درعا في السويداء من قبل ميلشيا الدفاع الوطني في السويداء ومجموعات مشايخ الكرامة.

اقرأ:

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات