بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على الوطن  >>
بشار الاسد :حزين على المدنيين الذين يموتون .. و بعد 10 سنوات سوريا ستك
  21/02/2016

بشار الأسد لصحيفة إسبانية : حزين على المدنيين الذين يموتون .. و بعد 10 سنوات سوريا ستكون بخير و سأكون الشخص الذي أنقذ بلده !

قال بشار الأسد، إنه حزين على المدنيين الذين يقتلون في هذه الحرب، وأكد أنه الشخص الذي سينقذ سوريا لأن واجبه يحتم عليه ذلك.
جاء هذا التصريح في مقابلة مع صحيفة “إلباييس” الإسبانية، نشرت مقتطفات منه مساء السبت.
وأعرب بشار الأسد عن استعداده للالتزام بأية هدنة يتم الاتفاق عليها برعاية أمريكا وروسيا، مشيراً إلى أن هذه الهدنة لا تعني التوقف عن استهداف الإرهابيين. واضاف" إنه مستعد لوقف إطلاق النار بشرط عدم استغلال من وصفهم بـ”الإرهابيين” له لتحقيق مكاسب على الأرض وضمان وقف دعم الدول التي تساندهم.
ورداً على سؤال الصحيفة حول القصف الروسي للمشافي والمدنيين، قال بشار، بحسب ما ترجم عكس السير : “مسؤولون أمريكيون قالوا إنهم لا يعرفون من قام بالقصف، وتصريحات أمريكا دائماً ما تكون متناقضة، فلا أحد يستطيع أن يحدد من قام بالهجمات أو كيف حدثت”.
وأضاف : “مع احترامي للضحايا، ولكن هذه هي مشكلة كل حرب (وجود ضحايا)، أشعر بالحزن لموت المدنيين الأبرياء في هذا النزاع، لكنها الحرب وهي سيئة ولا وجود لحرب جيد، لذلك فإن هناك دائماً أناس أبرياء يدفعون الثمن”.
وحول رؤيته لنفسه بعد 10 سنوات، قال : “الأكثر أهمية هو كيف أرى بلدي لأنني جزء منها، أود أن أكون قادراً على إنقاذ سوريا، هذا لا يعني أنني سأكون لا زلت رئيساً حينها، أنا أتحدث عن رؤيتي لتلك الفترة، سوريا ستكون بخير وسأكون الشخص الذي أنقذ بلده، وهذه هي مهمتي”.
وتابع : “لا أهدف للبقاء في السلطة بعد 10 أعوام، لا أبالي بذلك، بالنسبة لي إن أراد الشعب بقائي سأبقى وإن لم يرد فلن أبقى، وإن لم أكن قادراً على خدمة بلدي فيجب أن أتنحى على الفور”.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات