بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على الوطن  >>
أهالي السويداء يحاصرون فرع الشرطة العسكرية في قلب المدينة (فيديو)
  01/06/2015

 

أهالي السويداء يحاصرون فرع الشرطة العسكرية في قلب المدينة (فيديو)
أورينت نت -

قام غفرٌ من أهالي السويداء بمحاصرة فرع الشرطة العسكرية في قلب المدينة، وذلك رداً على اعتقال أحد الشباب من أجل سوقه قسراً إلى الخدمة العسكرية الاحتياطية.

وقد شارك مشايخ الكرامة الأهالي الغاضبين بحصار فرع الشرطة العسكرية والضغط على العناصر المتحصنين داخله، حيث تكلّلت المساعي بالنجاح، وتمّ إطلاق سراح الشاب حسن عبد الباقي بعد التهديد باقتحام الفرع، في تأكيد شعبي على أنّ أبناء السويداء لن يكونوا وقوداً لحرب "غلام طهران" والمقصود بشار الأسد، حسب كتب "تجمّع أحرار السويداء" على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وجاء إطلاق سراح الشاب حسن عبد الباقي من فرع الشرطة العسكرية بعد اعتقاله من محله في مدينة السويداء صباح اليوم، ما دفع عدد من الأهالي إلى التجمّع أمام الفرع وقطع الشوارع بالحجارة والإطارات، مهددين الفرع باقتحامه إن لم يتم إطلاق سراح الشاب على الفور، فرضخت قيادة الشرطة العسكرية أمام حصار الناس للفرع وقاموا بإطلاق سراحه خوفاً من تصعيد الموقف.

الجدير بالذكر أن هذه الحوادث تتكرّر بشكل أسبوعي في مدينة السويداء، وفي مناطق أخرى من الريف، حيث يمتنع آلاف الشبان في المحافظة عن الالتحاق بالخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياطية حيث استطاع الأهالي في أكثر من مرة وبمساعدة مشايخ الكرامة، إطلاق سراح الكثير من الشباب الذين يتم اعتقالهم من منازلهم أو على الحواجز وإجبارهم للسوق إلى الخدمة العسكرية الإلزامية والاحتياطية.

من جانبٍ آخر، انتشرت في الآونة الأخيرة أقاويل عن رسالة شديدة اللهجة توجه بها رئيس النظام بشار الأسد لعدد من نشاسخ العقل قاموا بزيارته ومطالبته بتسليح السويداء بسلاح ثقيل، حيثّ تسرّب أن الأسد رد بأنه عليهم إقناع 27 ألف شاب متخلف عن الخدمة الإلزامية في السويداء إلى الالتحاق بالقطعات العسكرية حتى يقوم بإمداد الجبل بالسلاح الثقيل.

 

 


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات