بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على الوطن  >>
والدة بشار الأسد تغادر سوريا إلى بيلاروسيا
  04/05/2015

والدة بشار الأسد تغادر سوريا إلى بيلاروسيا
بهية مارديني

صورة من الأرشيف لبشار الأسد محاطا بوالدته أنيسة مخلوف وأباه الراحل حافظ الأسد

علمت "إيلاف" من مصادر مطلعة، برحيل والدة رئيس النظام السوري بشار الأسد إلى بيلاروسيا. ويبدو أن أنيسة مخلوف والدة الاسد قد اختارت نقل أموالها والنهج على منوال بقية "آل مخلوف" النافذين جدا في سوريا.
بهية مارديني: قالت مصادر عربية على صلة بالملف السوري إن أنيسة مخلوف والدة بشار الأسد نقلت مقر اقامتها الى بيلاروسيا لتنضم الى ابن شقيقها حافظ محمد مخلوف، ولم يعرف حجم الاموال التي نقلتها الى المصارف البلاروسية.
وكان العقيد حافظ مخلوف، هو المسؤول الأمني عن العاصمة السورية ولكنه عُزل من منصبه مؤخرا، ثم غادر سوريا إلى بيلاروسيا.
وأفادت المعلومات بأن مخلوف توجه مع عائلته إلى بيلاروسيا عبر العاصمة الأوكرانية كييف، بعدما فشل في الحصول على تأشيرة دخول إلى روسيا التي يقيم فيها والده محمد مخلوف.
وحافظ مخلوف، وهو ابن خال بشار الأسد وشقيق رجل الأعمال رامي مخلوف التي يستحوذ على الاقتصاد السوري ويمثل الواجهة المالية لكل عائلة الأسد.
وكان حافظ مسؤولا كبيرا في فرع أمن الدولة، وكان مسؤولا عن تأمين دمشق، إضافة إلى عضويته في لجان أمنية حساسة رفيعة المستوى، كما عرف مخلوف بانه المبعوث المكلف بالتواصل مع الإيرانيين في الشؤون الأمنية.
وأصدر الأسد بعزل حافظ مخلوف من جميع مناصبه الأمنية، دون أن تتضح الأسباب الحقيقية لذلك، وسط الحديث عن خلافات في الدائرة الضيقة في كيفية التعامل مع الملف وامتعاض عدد من ‏القادة الأمنيين من تجاوزاته.
وحافظ مخلوف أحد المدرجين على قائمة العقوبات الأوروبية والأمريكية، وفشلت محاولاته مرارا لرفع التجميد عن أمواله في سويسرا، كما رُفض طلبه للحصول على تأشيرة دخول إلى سويسرا بحجة متابعة هذه القضية.
وكان الباحث الأمريكي جوشوا لانديز، المتخصص بالشأن السوري، والمتزوج من سورية وكان لفترات طويلة مقيما في سوريا، قال إن حافظ وشقيقه إيهاب أزالا صورة بشار الأسد من صفحتيهما على فايسبوك إضافة إلى الواتساب.
ونقل ناشطون في وقت سابق أن عائلة الأسد - مخلوف جهزت مستعمرتين (موقعين) لنقل كبار مواليهم من رجال الاعمال وكبار شبيحتهم. وقالت المصادر إنّ "التحضير للمستعمرتين ابتدأ في بيلاروسيا قرب مينسك، وفي رومانيا في ثلاث ضواحي لبوخارست""، فيما تحدث مصادر لبنانية عن أن رامي مخلوف نقل أكثر من 13 مليار دولار من مصارف سوريا إلى مصارف بيلاروسيا وأوكرانيا. وأن مخلوف وضع الحسابات الجديدة بأسماء أشخاص آخرين تفادياً لأي عقوبات، إلا أنه يمتلك أوراقاً ومستندات سرية تؤكد أنه صاحب هذه الأموال، مؤكدة أن ما فعله مخلوف يعتبر أكبر عملية نقل لأموال عربية من قبل فرد أو رجل أعمال من حساب إلى حساب، ولا توجد أكبر من عمليات كهذه، سوى العمليات التي تقوم بها الدول بين بعضها.
وكانت مصادر غربية قد أفادت في وقت سابق أن الدوائر الغربية تقوم بتقييم حجم المصاعب التي يواجهها الأسد في صفوف الطائفة العلوية بعد عزل مخلوف وتزايد عدد القتلى من أبناء الطائفة ممن يخدمون في قوات النظام السوري والميليشيات التابعة له.
كما يتخلص بشار الاسد منذ فترة من الدائرة المقربة منه كما حدث مع اللواء رستم غزالي.
يشار إلى أن عددا كبيرا من أقرباء الأسد وأركان النظام غادروا سوريا إلى بلدان مختلفة فيما يصفي الاسد حياة آخرين.
وتحتفظ بيلا روسيا مع النظام السوري بعلاقات جيدة، حيث نقلت وسائل اعلام النظام سابقا لقاء ألكسندر بارو ماريف سفير بيلاروسيت مع حسين مخلوف محافظ النظام في ريف دمشق لتسليم طائرة من بيلاروسيا محملة بالمساعدات "للشعب السوري" تزن 40 طناً من المواد الغذائية مقدمة من شعب بيلاروسيا وحكومتها، ونُقلت البضائع بطائرة روسية الصنع (إليوشين).
كما لم تنقطع اجتماعات اللجنة المشتركة السورية البيلاروسية للتعاون التجاري والاقتصادي والفني والاعلان عن دراسة الطلب الرسمي المقدم من الجانب السوري من أجل إقامة منطقة تجارة حرة مع الاتحاد الجمركي "روسيا- بيلاروسا-كازاخستان- أرمينيا".
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات