بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على الوطن  >>
المعارضة السورية تسيطر على “نصيب” آخر معابر النظام على الحدود مع الأرد
  02/04/2015

المعارضة السورية تسيطر على “نصيب” آخر معابر النظام على الحدود مع الأردن



درعا- الأناضول: سيطرت فصائل المعارضة المسلحة في درعا جنوب سوريا، في وقت متأخر من ليلة أمس الأربعاء، على معبر نصيب الحدودي، آخر المعابر مع الأردن، والذي كانت تسيطر عليه قوات النظام.
وأفاد مراسل الأناضول في المنطقة، أن السيطرة على المعبر جاءت بعد ساعات من عملية أطلقتها “الجبهة الجنوبية” التي تضم فصائل الجيش الحر في درعا، تحت مسمى “يا لثارات للمعتقلين”، بمشاركة من جبهة النصرة، مشيراً إلى أن قوات النظام انسحبت كذلك من المخافر 62 و 63 و 67 و سرية العمان، وهي مواقع للنظام تقع على الطريق الحربي الرابط بين درعا والسويداء، بمحاذاة الحدود مع الاردن، لتصبح بذلك كامل الشريط الحدودي بين درعا و الأردن في قبضة قصائل المعارضة.
في الأثناء، قامت فصائل المعارضة بتأمين العائلات التي كانت عالقة في المعبر، وسائقي الشاحنات إلى مكان آمن خارجه، خشية استهدافه من قبل القوات النظامية.
وتعهد عماد أبو زريق القيادي في جيش اليرموك التابع للجبهة الجنوبية، في تصريحات للأناضول، “بتعيين إدارة مدنية للمعبر وتيسير شؤون المواطنين فيها”.
من جانبه أفاد أبو المقداد أمير جبهة النصرة في الجنوب، أنهم “سيحافظون على المعبر والممتلكات العامة، ويسخرونها لخدمة المسلمين”
و يأتي هذا التقدم للمعارضة السورية، بعد أن تمكنت الأسبوع الماضي، من السيطرة على مدينة بصرى الشام الأثرية، شرق درعا.
يذكر أن المعارضة السورية المسلحة سيطرت في السابق على معابر ومخافر حدودية مع الأردن، أبرزها جمرك درعا القديم، قبل حوالي سنة ونصف.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات